رجل يعتذر لزوجته عبر إعلان بقيمة 17 ألف دولار

تم نشره في الجمعة 28 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً

 فلوريدا - بعد أن فشلت محاولته لاسترجاع زوجته التي هجرته، عبر إرسال خمس باقات من الورد، لجأ زوج إلى وضع إعلان بلغت كلفته 17 ألف دولار، على صفحة كاملة في صحيفة يستجديها فيه أن تمنحه فرصة ثانية.

وجاء في الإعلان الذي نشرته صحيفة "تايمز يونيون" في فلوريدا، "أرجوك صدقي الكلام في رسالتي ومن أعماق قلبي. أستطيع فقط أن آمل أنك ستمنحيني فرصة لإثبات حبي لك. الحياة بدونك فارغة ودون معنى."

وحسب موقع سي ان ان الاخباري فإن لاري الذي رفض إعطاء اسمه الكامل أرسل الاعتذار الذي بلغت كلفته 17000 دولار إلى ماريان، زوجته لسبعة عشر عاما، بعد أن هجرته منذ قرابة أسبوعين. وقال لاري للصحيفة "إنها الذروة، إلا أنني أحاول يائسا إنقاذ زواجنا."

ويقول لاري الذي يسكن في أورلاندو، فيما تقيم زوجته حاليا مع والديها في جاكسونفيل، أنهما قاما بمنعه من دخول مكان إقامتها، كما ان ماريان بدلت رقم هاتفها المتحرك، كي لا يستطيع الاتصال بها.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس أن أحد أقارب الزوجين قال للاري إن زوجته قرأت الإعلان.

وقال لاري "قالت لي (قريبته) إن زوجتي قرأت الإعلان وبدأت بالبكاء، إلا أنني لم اتلق أي رد منها بعد."

غير أن الإعلان جذب انتباه الكثير من القراء الذين اتصلوا بمكاتب الصحيفة لمعرفة ما إذا جاءت النهاية سعيدة.

التعليق