اندية الزرقاء تعزز صفوف فرقها الكروية

تم نشره في الاثنين 24 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

 


الزرقاء - استثمرت اندية الزرقاء عطلة العيد بمشاورات جانبية وصلت في بعضها الى حد الاتفاقات المبدئية من اجل تعزيز صفوف فرقها الكروية بعناصر جديدة بهدف اعادة الحيوية والالق لهذه الفرق بعد ان مرت بمواقف عصيبة في الموسم المنصرم كان حصيلته الثبات في نفس الدرجات.


وحسب المعلومات التي رشحت من اروقة هذه الاندية في المحافظة فان هذه الاندية لم تتعجل عقد الصفقات وهي تطبخ امورها على نار هادئة فريق الرصيفة الذي عانده الحظ في اللحظات الاخيرة بالموسم الفائت وكان بنافس على الصعود للدرجة الاولى ووضعت الادارة "17" لاعبا دفعة واحدة على قائمة الابعاد في عملية تغييرهي الاشمل بتاريخ الفريق والذين طالتهم عملية الابعاد او الاعتزال ابرزهم اعتزال يوسف البستنجي والمدافع ابراهيم الصالحي ومحمد بدوي وفؤاد جروان واسامة عبدالجليل اضافة الى اياد حمد ومهند عاهد وعمر علي وبلال الخطاب وزياد كامل ونضال ال شقباوي ومحمود ابو غليون وعلي موسى وعماد سليم وسليمان فرحان وعلي عوض واحسان شريف.


وتستطيع "الغد" ان تؤكد ان لاعب خط وسط نادي بلعما بلال فلاح في طريقه للدفاع عن الوان نادي الرصيفة في الموسم الحالي فيما لا زالت المفاوضات جارية لاستقدام احد مهاجمي نادي رحاب زيد وخلف بالاضافة الى مهاجم نادي العودة مهند الساكت في الوقت الذي تتجه انظارهم لاستقدام لاعب نادي اتحاد مادبا جهاد المعمار.


اما في اروقة نادي الزرقاء فان توجهات الادارة لم تتضح بعد بخصوص هوية المدرب القادم وان كانت الترشيحات بقيت في صالح احد المدربين العراقيين.


من جانبيه وضع النادي القوقازي اهتمامه نحو4 لاعبين من نادي العودة هم امين سعيد- خالد عطالله- عبدالباسط الخلايلة ومن هنا يتضح ان القوقازي سيركز بشكل كبير على استقدام لاعبين من اندية المحافظة انسجاما مع ما يتطلبه حجم التغيير من استحقاقات مالية فيما يواصل مساعي حثيثة مع بقية اندية المحافظة بهذا الخصوص.

التعليق