عمال "العربية لصناعة الادوية" ينفذون اضرابا عن الطعام

تم نشره في الثلاثاء 18 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

السلط – نفذ عمال الشركة العربية لصناعة الادوية ومقرها مدينة السلط يوم امس اضرابا عن الطعام ردا على  قرارغير موقع من قبل اي شخص مسؤول تم توزيعه على العمال والموظفين يقضي باحالة كل من يزيد عمره عن 45 سنة الى التقاعد واعطائهم مكافأة نهاية الخدمة, واثار القرار حفيظة عمال المصنع البالغ عددهم ما يربو عن 750 عاملا وموظفا.

ونظم العمال مسيرة احتجاج صامتة وسلمية بعد انتهاء دوام يوم امس من موقع الشركة في السلالم الى وسط البلد شارك فيها ما يقرب من 200 عامل وعاملة.
وتطورت اجراءات التصعيد بين الادارة والعمال واستنكف عمال وعاملات المصنع ومنذ يوم امس عن استخدام باصات ووسائط النقل التابعة للشركة وتجمعوا في الساعة السابعة صباحا ومشوا على الاقدام الى المصنع مسافة لا تقل عن 5 كيلومترات.

وقالت مصادر عمالية ان ادارة المصنع,  تمارس ضغوطا على العمال والموظفين الخاضعين للضمان الاجتماعي مدة تزيد عن 10 سنوات, للقبول بالعرض المقدم من قبل الادارة لاعادة الهيكلة في المصنع.

وتشير المعلومات ان المطالبات العمالية تتمحور حول تحسين رواتب عدد  كبير من الموظفين تجاوزت مدة خدمتهم العشرين عاما دون أن يتجاوز راتبهم حاجز المئة دينار.

ونفى مسؤول في ادارة المصنع وجود اي اضراب مؤكدا ان الامر لا يعدو ان يكون شائعة.

 وتشير اخر المعلومات الى ان ادارة المصنع عرضت على العمال التفاوض غير ان العمال رفضوا حتى يتم الاعتراف بلجنة ممثلي موظفي الشركة والتفاوض معها على حقوقهم.
 
 

التعليق