روماريو يعتذر لبيليه عما قاله

تم نشره في الاثنين 17 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

  ريو دي جانيرو - اعتذر روماريو نجم خط هجوم المنتخب البرازيلي لكرة القدم سابقا لمواطنه نجم كرة القدم السابق بيليه عن قوله له انه يجب أن يضع حذاء في فمه.


 وقال للصحفيين قبل المشاركة في مباراة ودية في ريو دي جانيرو: اود ان انتهز هذه الفرصة لاعتذر لبيليه عما قلته. لم اكن اقصد ان اقول ما قلته، فهو ما زال الملك.


 وبدأ الخلاف الاسبوع الماضي عندما افادت انباء ان بيليه اشار الى ضرورة اعتزال روماريو الذي سيبلغ التاسعة والثلاثين في نهاية الشهر الجاري لتفادي تشويه مشوار تضمن الفوز بكأس العالم عام 1994 .


   وهاجم روماريو بيليه يوم الجمعة وقال انه متأكد بنسبة 90 في المئة من التوقيع على عقد مع فاسكو دا غاما وهو النادي الذي بدأ منه روماريو مشواره الكروي.
 وقال روماريو للصحفيين في شاطىء كوباكابانا بعد تدريب استعدادا لمباراة كرة قدم شاطئية: عندما يلتزم بيليه الصمت يصبح شاعرا، لكنه يقول اشياء لا قيمة لها عندما يتحدث، كان بيليه اعظم لاعب انجبته الملاعب في التاريخ، لقد كان ملكنا لكن يتعين عليه ان يضع حذاء في فمه.


   وحاول بيليه أول امس السبت نزع فتيل هذه الازمة وقال متحدثا من اسبانيا: انني احد المعجبين بروماريو.واستطرد: لا أدري ما نقلوه له ولكن حقيقي أني قلت عندما سئلت في مقابلة عن أنسب توقيت للاعتزال أنه عندما تكون في أوج مجدك، بالرغم من انه كان بامكاني اللعب لفترة أطول إلا أني تركت فريقي كوزموس وسانتوس والمنتخب البرازيلي وأنا بطل، أساء روماريو فهم ما قلته وغضب، انني آسف إن كان فهم التصريحات بشكل خاطىء.

التعليق