اسرائيل تطلب من الولايات المتحدة 185 مليون دولار على حساب مساعدة الفلسطينيين!

تم نشره في الجمعة 14 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

الناصرة- ذكرت مصادر اعلامية اسرائيلية امس ان اسرائيل توجهت بطلب الى الادارة الاميركية لكي تحصل على مبلغ 185 مليون دولار، على حساب مساعدة الفلسطينيين، وتقول اسرائيل انها تريد هذه الأموال "لراحة الفلسطينيين الذين تضرروا من الجدار الفاصل"، وتكمن هذه "الراحة" في بناء اربعة او خمسة معابر عند الجدار،تكون معابر "متطورة" مع اجهزة كشف سريعة لتسهل عملية العبور بسرعة!

وجاء ايضا في الطلب الاسرائيلي ان دفع هذا المبلغ من جانب الولايات المتحدة سيضمن الا تذهب الاموال المرسلة للسلطة الفلسطينية "لتمويل نشاطات الارهاب".

وتبين ايضا ان اسرائيل توجهت للبنك الدولي طالبة دعما لتمويل هذه المعابر، وعلى حد زعم المصادر الادارة الاميركية فإن البنك الدولي وافق على تمويل معبرين فقط كونهما يقعان على ما يسمى بـ "الخط الأخضر"، اي حدود 1967.
ويذكر ان اسرائيل تسعى في الآونة الأخيرة الى فرض حقائق على الارض في الضفة الغربية قبل تنفيذ خطة الفصل، والانسحاب من قطاع غزة، إذ أنها تسعى الى تقطيع الضفة الغربية الى كانتونات فلسطينية منفصلة ترتبط بشبكة شوارع فيها جسور وانفاق للفلسطينيين لوحدهم، فيما سيحظر على الفلسطينيين استخدام شبكة الشوارع الاساسية للضفة، وتوجهت اسرائيل الى البنك الدولي وطلبت دعما بقيمة 200 مليون دولار لتنفيذ شبكة الشوارع هذه، إلا ان الدول الاوروبية رفضت المشروع كليا.

التعليق