اسبانيا تطرح قانونا جديدا لمكافحة المنشطات

تم نشره في الخميس 6 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً



   مدريد - ستطرح اسبانيا قانونا جديدا لمكافحة المنشطات بتحسين اجراءات رصد أي آثار للمواد المحظورة والتعجيل بتنفيذ العقوبات وقمع الاتجار في العقاقير المحظورة.

ونقلت وسائل الاعلام الاسبانية عن خايمي ليسافتسكاي وزير الرياضة الاسباني قوله امس الأربعاء: ستعتمد الخطة القومية لمكافحة المنشطات على المزج بين سبل الوقاية والسيطرة والعقاب حتى نقضي تماما على استخدام المنشطات في الرياضة، يجب أن يعلم الغشاشون إنهم لن يفوزوا في هذه المعركة.

   وقال ليسافتسكاي إن اسبانيا أصبحت مركزا للاتجار في المواد المحظورة التي تستخدم في الرياضة ولكن الحكومة بدأت في اتخاذ اجراءات للتعامل مع المشكلة.

واستطرد: في الماضي كانت هناك درجة سماح مما سمح بوجود المواد المحظورة مثل هرمونات النمو في بلادنا، ولكن منذ أيلول/سبتمبر لا يسمح ببيع مثل هذه العقاقير في الصيدليات.

وقال ليسافتسكاي إن تنفيذ القانون الجديد سيعزز فرص مدريد في استضافة دورة الالعاب الاولمبية لعام 2012 بتوضيح التزام البلاد بمكافحة المنشطات في الرياضة.

وأشار لخطط خاصة بالنسبة لرياضة الدراجات وكرة القدم ولكنه لم يوضحها.

التعليق