الدعوة لاجراء مناظرة بين المرشحين لاستضافة أولمبياد 2012

تم نشره في الاثنين 3 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

لندن - قال كيفن يانغ متحدث عن هيئة الاذاعة البريطانية "بي.بي.سي" امس الاول السبت إن الهيئة تأمل في إجراء مناظرة تلفزيونية بين الملفات الخمسة المقدمة بطلب لاستضافة دورة الالعاب الاولمبية عام 2012.

وقال يانغ إن المدن الخمس المتقدمة وهي باريس ولندن ومدريد وموسكو ونيويورك أبدت رغبتها في المشاركة ضمن المناظرة.

ومن المقرر أن تختار الجمعية العمومية للجنة الاولمبية الدولية في إجتماعها المقبل بسنغافورة في السادس من تموز/يوليو المقبل المدينة الفائزة بحق تنظيم أوليمبياد 2012.

وتعتزم "بي.بي.سي" بث المناظرة التلفزيونية إلى 200 دولة، ومن خلالها ستتاح الفرصة أمام كبار المسئولين عن الملفات الخمسة مقاسمة خططهم وفوائدهم مع المشاهدين في أنحاء العالم وستتاح الفرصة أمام مجموعة من الخبراء لتوجيه الاسئلة إلى المسئولين.

وعلى الرغم من عدم استكمال شكل البرنامج إلا أن الهيئة اقترحت أن تبثه من مدينة تورينو الايطالية في نهاية شهر كانون الثاني/يناير الحالي وقد اختارت تورينو لانها المدينة التي ستستضيف أول دورة ألعاب أولمبية مقبلة وهي الاولمبياد الشتوي عام 2006.

ونفى مسئولو اللجنة الاولمبية الدولية أن يكون هناك أي اعتراض من اللجنة على هذه المناظرة طالما أنها تراعي قواعد اللجنة التي تمنع المدن المتنافسة من عقد مقارنات بين بعضها البعض أو منتوجيه تعليقات سلبية فيما بينها.

ووجه البلجيكي جاك روغ رئيس اللجنة الاولمبية الدولية تحذيرا في العام الماضي إلى المدن المتنافسة من توجيه الانتقادات إلى الملفات الاخرى وطالبها بالتزام المنافسة الشريفة.

وقد عمدت بعض المدن التي رشحت نفسها لاستضافة أحد أهم الاحداث العالمية الى استغلال يوم رأس السنة والاحتفالات اليت أقيمت فيه الى وضع اسم المدينة بشكل مضئ ومن هذه المدن باريس الفرنسية ونيويورك الاميركية.

وتزور لجنة التقييم التابعة للجنة المدن الخمس خلال الفترة المقبلة وتبدأ جولتها بمدريد من الثالث إلى السادس من شباط/فبراير المقبل ثم لندن من 16 إلى 19 من نفس الشهر وبعدها نيويورك من 21 إلى 24 من نفس الشهر ثم باريس من التاسع إلى 12 آذار/مارس المقبل وتختتم اللجنة جولتها بزيارة موسكو من 14 إلى 17 من نفس الشهر.

وستقرر الجمعية العمومية أي المدن تستحق استضافة البطولة بناء على التقارير المكتوبة التي تقدمها لجنة التقييم وعلى العرض الشفهي لممثلي الملفات الخمسة ولا يسمح لاعضاء اللجنة بزيارة المدن المتنافسة على حق الاستضافة.

التعليق