هولندا تتعادل مع الإكوادور بفضل هدف رائع من فان بيرسي

تم نشره في الأحد 18 أيار / مايو 2014. 11:00 مـساءً
  • الهولندي ممفيس ديباي يسدد نحو المرمى الإكوادوري أول من أمس - (رويترز)

امستردام - أحرز القائد روبن فان بيرسي هدفا رائعا لتحول هولندا تأخرها إلى تعادل 1-1 بملعبها مع الاكوادور في مباراة ودية استعدادا لكأس العالم لكرة القدم أقيمت بستاد أمستردام أرينا أول من أمس السبت.
وتأخر المنتخب الهولندي بعد تسع دقائق لكن فان بيرسي رفع عدد أهدافه مع بلاده إلى 42 بعد تلقيه تمريرة طويلة من يوردي كلاسي على صدره قبل أن يسدد بقدمه اليسرى محرزا هدف التعادل في الدقيقة 37.
وقبلها خدع جيفرسون مونتيرو الدفاع الهولندي قليل الخبرة ليسجل بعد تمرير من فيليبي كايسيدو الذي غادر الملعب لاحقا للاشتباه في إصابة في الفخذ لتصبح مشاركته في كأس العالم محل شك.
وأخفق المنتخب الهولندي في الفوز باخر اربع مباريات دولية رغم أن مستواه الرائع في التصفيات جعله أول فريق أوروبي ينتزع بطاقة التأهل للبرازيل.
كما غادر ارماندو ويلا لاعب الاكوادور الذي كان يخوض مباراته الدولية الأولى الملعب مصابا في الشوط الثاني بينما أصيب داريل يانمات وخرج بين الشوطين.
ولعبت هولندا بطريقة 3-5-2 التي قال المدرب لويس فان غال انه سيضطر لاستخدامها في كأس العالم بسبب إصابة لاعب الوسط المحوري كيفن ستروتمان والافتقار للاعبين جيدين في مركز الظهير الأيسر والرغبة في إشراك ثلاثة لاعبين “مبدعين” في كل مباراة.
لكن فان غال بدأ المباراة بتشكيلة ضمت عشرة لاعبين في أندية محلية بالإضافة إلى فان بيرسي مهاجم مانشستر يونايتد لأن لاعبي الدوري الهولندي أمضوا أسبوعين بالفعل في التدريب على الطريقة الجديدة بينما انضم اللاعبون القادمون من أندية خارج البلاد لمعسكر الفريق الأسبوع الماضي فقط.
وتم ابلاغ فان بيرسي عند وصوله بأنه سيشارك في المباريات الثلاث الودية لرفع لياقته البدنية عقب غيابه لمدة شهرين بسبب الاصابة.
واستبدل فان بيرسي في الدقيقة 79 ليسمح للمهاجم الآخر كلاس يان هنتيلار بالمشاركة في مباراته الدولية الأولى منذ آب (أغسطس) الماضي قبل أن يهدر فرصة خطيرة لمنح الانتصار للمنتخب الهولندي. -(ا ف ب)

التعليق