أهم أصول تربية الأطفال

تم نشره في الخميس 12 حزيران / يونيو 2014. 12:01 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 12 حزيران / يونيو 2014. 11:10 صباحاً
  • تعليم الطفل أصول الجلوس إلى المائدة والأكل ستطبع تصرفاته منذ الصغر وترافقه مدى الحياة - (أرشيفية)

عمان- الغد- الطفل صفحة بيضاء، ومهمة الأهل أن يكتسبوا في هذه الصفحة كل ما هو مفيد، ويعلموا أبناءهم أساسيات التعامل مع النفس، والأهل، والآخرين بشكل صحيح.
 والنقاط التالية تبين أهم القواعد التي يجب أن تعلميها لطفلك، وفق ما ذكر موقع طياهو مكتوب":
- احترام الأكبر سنّاً، علّمي طفلكِ أن يحترم الأكبر منه سنّاً وألا يتطاول عليهم بالكلام.
- الاعتذار، علّمي طفلكِ أن يعتذر عندما يُخطئ تجاه الآخرين. فالاعتذار ليس علامة ضعف، بل هو دلالة على قوة الطبع والشخصية.
- آداب المائدة، لا تنسي بأن تعلّمي طفلكِ أصول الجلوس إلى المائدة والأكل. فهذه العادات ستطبع تصرفاته منذ الصغر وترافقه مدى الحياة.
- عدم الرّد بوقاحة، علّمي طفلكِ بألا يردّ بوقاحة عند تكلّمك معه بقساوة واشرحي له بأنّ طريقة التصرف هذه تنمّ عن قلّة تهذيب وقلّة احترام لشخصك.
- الشّكر والطلب بتهذيب، علّمي طفلكِ أن يطلب غرضاً أو معروفاً بتهذيب وعلّميه أن يشكر الآخرين على معروفهم أو عطاءاتهم له مهما كانت بسيطة.
- عدم إزعاج الآخرين، علّمي طفلكِ أن يحترم الآخرين ويتفهّم أوضاعهم وظروفهم وعلّميه ألا يتعرّض لهم بالإزعاج والمضايقات.
- المساواة، علّمي طفلكِ ألا يميّز بين الناس على أساس اللون أو العرق أو الجندر. علّميه أن يعامل الجميع بالتساوي، فهذا حقّهم الشرعي.
- المعاملة بالمثل، علّمي طفلكِ أن يتصرّف مع الآخرين كما يريدهم أن يتصرّفوا معه. بهذه الطريقة، ستُنمّين فيه المهارات الاجتماعية الجيدة وتحثّينه على التصرف بلباقة من دون أن يدري.
مساعدة الضّعيف، علّمي طفلكِ الأخلاق والعادات الحسنة، علّميه التعاطف مع الضعيف والمحتاج؛ دعيه يدرك بأنّ من الناس من هم أقل حظاً منه ولا بدّ من تقديم المساعدة لهم.

التعليق