محتجون على انقطاع المياه يغلقون طريق جرش عجلون

تم نشره في الجمعة 20 حزيران / يونيو 2014. 06:19 مـساءً - آخر تعديل في الجمعة 20 حزيران / يونيو 2014. 10:07 مـساءً
  • جانب من الاعتصام في ساكب بجرش (الغد)

صابرين الطعيمات

 جرش - نفذ ما يزيد عن 200 شخص من سكان بلدة ساكب غرب محافظة جرش مساء الجمعة اعتصاما على مدخل بلدتهم، وقاموا خلاله بإغلاقالشارع الرئيسي الذي يربط محافظتي جرش وعجلون بالعاصمة بالاطارات المشتعلة والحجارة، احتجاجا على عدم وصول مياه الشرب لمنازلهم لأكثر من شهريين متتاليين .

وأكد المشاركون في الاعتصام أنهم اضطروا لتنفيذ الاعتصام  بعد مشاجرات ومشادات كلامية متعدة حدثت الأربعاء والخميس مع موظفين السلطة الذي يقومون بتوزيع مياه الشرب، خاصة  وأن مياه الشرب لم تصل منازلهم منذ شهور، وهم غير قادرين على شراء المياه من الصهاريج الخاصة بشكل مستمر، لا سيما وأن درجات الحرارة مرتفعة بالتزامن مع اقتراب شهر رمضان المبارك الذي تزيد فيه حاجة الأسر لمياه الشرب .

وقام المحتجون كذلك باشعال الاطارات وإغلاق الطريق الرئيسي بالحجارة لمدة تزيد عن ساعتين، مما استدعى توقف  حركة المرور وارباك للسير .

واستنكر المواطنين عدم قيام أي من المسؤولين بإنهاء الإعتصام أو التحدث معهم، بإستثناء رئيس بلدية المعراض مروان العياصرة الذي وعدهم بحل مشكلة نقص مياه الشرب في أقل وقت وتوجه برفقتهم إلى الجهات المعنية لإطلاعهم على الوضع المائي في البلدة .

ومن الجدير بالعلم أن بلدة ساكب ذات طبيعة جغرافية جبلية ومعظم أحياءها تعتلي قمم الجبال وهي المناطق لاتي تعاني نقصا في مياه الشرب وهي نجدة والحسينيات والهواية ومقطع القرمية وغيرها من الأحياء الأخرى .

 

sabreen.toaimat@alghad.jo

التعليق