4 قنابل "بدائية الصنع" تنفجر في مترو القاهرة

تم نشره في الأربعاء 25 حزيران / يونيو 2014. 08:44 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 25 حزيران / يونيو 2014. 11:38 صباحاً

القاهرة- انفجرت اربع قنابل ضعيفة القوة الاربعاء في ثلاث محطات لمترو الانفاق في القاهرة موقعة اربعة جرحى على الاقل، بحسب ما افادت الشرطة، في اعتداءات جديدة على خلفية حملة القمع التي تشنها السلطات على المعارضة الاسلامية في مصر.

واعلن احمد الانصاري رئيس هيئة الاسعاف لوكالة فرانس برس ان اربع عبوات "بدائية الصنع" و"ضعيفة القوة" انفجرت بشكل شبه متزامن في ساعات تشهد اقبالا كبيرا، في محطة بوسط القاهرة ومحطتين اخريين على مشارفها.

واعلنت وزارة الداخلية ان احدى القنابل اوقعت ثلاثة جرحى بينما الرابعة احدثت دويا قويا دون اي اضرار، حسبما نقلت عنها وكالة انباء الشرق الاوسط.

وياتي الهجوم بعد شهر على انتخاب القائد السابق للجيش عبد الفتاح السيسي رئيسا للبلاد ب96,9% من الاصوات. وهو يحكم بقبضة من حديد بعد ان اطاح الرئيس الاسلامي محمد مرسي واودعه السجن.

وكانت الهجمات التي تستهدف بشكل اساسي حتى الان الشرطة والجيش توقفت تقريبا منذ شهر. واعلنت مجموعات جهادية مسؤوليتها عنها الا ان السلطة تنسبها الى جماعة الاخوان المسلمين التي بات كل قيادييها تقريبا في السجن.

واعلنت الحكومة المصرية جماعة الاخوان المسلمين "تنظيما ارهابيا" وصدرت قرارات باعدام المئات من انصارها في محاكمات جماعية وسريعة.

وتكررت الاعتداءات على قوات الشرطة والجيش منذ عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو الماضي، ما ادى الى سقوط اكثر من 500 قتيل في صفوفها.

وتشن السلطات منذ ذلك الحين حملة قمع ضد جماعة الاخوان المسلمين اسفرت عن مقتل 1400 شخصا على الاقل كما تم توقيف اكثر من 15 الفا اخرين معظمهم من اعضاء جماعة الاخوان.

وقال الرئيس المصري الجديد عبد الفتاح السيسي، الذي اعلن بنفسه عزل مرسي، في اول خطاب وجهه الى المصريين بعد توليه مهامه رسميا في الثامن من الشهر الجاري انه "لا تهاون ولا مهادنة مع من يلجأ الى العنف" في اشارة واضحة الى جماعة الاخوان.(ا ف ب)

التعليق