إطلاق نسخة محدثة لدليل معايير "العنف الأسري"

تم نشره في الأحد 29 حزيران / يونيو 2014. 12:00 صباحاً

عمان - اطلق المجلس الوطني لشؤون الأسرة خلال حفل النسخة المحدثة لدليل اجرائي في معايير الاعتماد وضبط الجودة للخدمات المقدمة لحالات العنف الأسري ، بمشاركة وزيرة التنمية الاجتماعية ريم ابو حسان.
وتسلمت ابو حسان من أمين عام المجلس فاضل الحمود نسخة من الدليل الذي اعتبرته انطلاقة للعمل المؤسسي في الاستجابة لحالات العنف الأسري ، ومرجعا وطنيا في المجال ، ويدخل ضمن اطار التميز المؤسسي ويساعد المؤسسات المعنية على التسريع من عملية تفاعلها مع متطلبات معايير الادارة الرشيدة.
واعربت عن املها في ان يتم تطبيق الدليل من الجهات المعنية ويحظى بالمراقبة والتقييم من المجلس وينظر اليه كفكرة ابداعية ناضجة قابلة للتطبيق والمراقبة والتقييم من المؤسسات المعنية وكنموذج يحتذى لتجويد الخدمات الاجتماعية ومهننة العمل الاجتماعي.
من جهته أشار الحمود الى انه تم تطوير الدليل بالشراكة مع الفريق الوطني لحماية الأسرة ومن خبراء وبناء على دراسات ووثائق وطنية ودراسات ميدانية وزيارات للمؤسسات المعنية بالتعامل مع حالات العنف الاسري وبالاستفادة من النظم والمعايير الدولية في المجال.
واعتبر الدليل فرصة لتلك المؤسسات لتقييم نفسها من خلاله وتحديد فرص التحسين في خدماتها، داعيا الادارات العليا للمؤسسات الوطنية ليكون الدليل مرجعا لتنظيم آلية عملها ووضع السياسات الأسرية بما يناسب ودقة ونوعية تلك المعايير.
وتخلل الحفل عرض للدليل ونهجه المؤسسي الشامل والذي يحوي جميع المعايير المهنية للخدمات المقدمة لحالات العنف الأسري ونظام الاعتماد واخلاقيات المهنة للعاملين في المجال وادارة البيانات ومعايير التقييم وضبط الجودة للخدمات التي تقدم لحالات العنف الأسري وهي النفسية والاجتماعية والتربوية والايوائية والشرطية وتناغمها معا.
كما تضمن الحفل مناقشات موسعة من الحضور أكدوا خلالها أهمية الدليل في اضفاء الطابع المؤسسي الشمولي على الممارسة المهنية في التعامل مع حالات العنف الأسري.-(بترا ماجدة عاشور)

التعليق