"المياه" توقع اتفاقية لتنفيذ شبكة خطوط ناقلة بـ7 ملايين دينار

تم نشره في الثلاثاء 1 تموز / يوليو 2014. 12:00 صباحاً

عمان -الغد - قال وزير المياه والري حازم الناصر ان “وزارة المياه والري/ سلطة المياه، تعمل وفق خططها الآنية ومتوسطة وطويلة المدى، لتنفيذ خطوط ناقلة استراتيجية للمياه لربط مناطق المملكة كافة، ضمن شبكة الناقل الوطني الاستراتيجية المتكاملة والمرنة”.
وأكد أن الوزارة تسعى لضمان نقل الخطوط للمياه من اي منطقة الى اخرى،
لايجاد حلول استراتيجية ناجعة للطلب المتزايد على المياه.
ووقع الناصر اتفاقية تنفيذ شبكة خطوط ناقلة ام اللولو – جرش وحوفا – عجلون بقيمة حوالي 7 ملايين دينار ممولة بالكامل من بنك الاعمار الالماني “Kfw”.
وبين الناصر ان هذه الاتفاقية تأتي في سياق الخطط الرامية الى نقل كميات مياه الديسي لمناطق الشمال، بخاصة محافظتي جرش وعجلون لتأمينها بالمياه المطلوبة من خط الديسي بما يلبي احتياجات المحافظتين المائية في ظل الظروف الاستثنائية التي تشهدها، جراء اعباء اللجوء السوري.
واضاف ان هذه الخطوط ضمن مشاريع الحزمة الاولى للوزارة، ويتوقع الانتهاء من تنفيذها مع حلول العام المقبل، حيث ان مدة التنفيذ لا تزيد على 18 شهرا وستكون أحد أهم المشاريع المائية في مناطق الشمال.
وبين ان المشروع الذي سينفذه ائتلاف شركة حسين عطية مع اتحاد المستشارين، سيتضمن تصميم وبناء وتشغيل مرافق النظام المائي عبر ام اللولو وصولا لجرش وحوفا ثم الى عجلون، وكذلك تصميم وبناء انظمة حديثة ومتطورة وتحديث انظمة التزويد الموجودة حاليا عبر انشاء مبنى جديد وفق احدث التصميمات العالمية وخزان مياه جديد في محطة ام اللولو.
وأكد ان المواطنين في محافظات اربد وجرش وعجلون، سيلمسون تطورا على التزويد المائي بعد استكمال هذه المشاريع.
واكد ان الوازرة تسعى من تنفيذ هذه المشاريع الهامة الى تأهيل كافة مقدرات قطاع المياه، وبخاصة الخطوط الناقلة ومحطات الضخ وبناء خزانات مياه بسعات كبيرة واستخدام تقنية الضخ الانسيابي بما يخفض من فاتورة الطاقة ويرفع من كفاءة التزويد، بخاصة في المناطق الاكثر اكتظاظا باللجوء السوري.
وأوضح الناصر انه بوشر منذ عدة اشهر بتنفيذ خطوط ناقلة حيوية لمحافظتي عجلون وجرش، تشمل تنفيذ خط ناقل حيوي من خزان حوفا في اربد الى عجلون لنقل اكثر من 10 ملايين م3 من المياه، وتنفيذ خط ناقل رئيس آخر بطول 34 كم من محطة ام اللولو في المفرق، مرورا بمحطة حوفا الى خزان جرش الرئيس لنقل أكثر من 13 مليونا م3 من المياه.
على صعيد متصل، دعا الناصر إلى مساندة الوزارة في حملتها لحماية مقدرات المياه من الاعتداءات التي وصلت سابقا الى حد يهدد الامن المائي.
كما دعا المواطنين إلى توسيع الحصاد المائي في المنازل والحفاظ على كل قطرة ماء، نظرا للكلفة العالية التي تتحملها ادارة قطاع المياه لايصالها للمواطن واجراء الصيانة الدورية اللازمة للمرافق المائية الداخلية والتعاون المسؤول مع كوادر المياه والصرف الصحي، بما يحقق الاهداف المنشودة للجميع.
وأوضح الناصر أنه اتخذت كل الإجراءات اللازمة لمواجهة متطلبات الصيف ضمن الامكانيات المتاحة، مؤكدا ان العمل جار للبدء بتنفيذ مشاريع مائية مهمة أخرى وبكلف مالية كبيرة.

التعليق