جرش: مواطنون يشتكون من ارتفاع أسعار لحوم الدجاج

تم نشره في الاثنين 7 تموز / يوليو 2014. 12:00 صباحاً
  • مواطنون يتسوقون في أحد أسواق جرش - (أرشيفية)

صابرين الطعيمات

جرش- اشتكى مواطنون في جرش من ارتفاع أسعار لحوم الدجاج بشكل كبير، عازين ذلك الى استغلال التجارة لارتفاع الطلب خلال الشهر الفضيل.
وقالوا، في حديث مع "الغد"، ان سعر كيلو الدجاج ارتفع ليبلغ نحو 190 قرشا، فيما كان سعره سابقا لايتجاوز الـ 135 قرشا للكيلو.
بدوره، قال المواطن مخلد العتوم إن هذه الارتفاعات المتتالية في الشهر الفضيل أصبحت عادة لدى التجار، لافتا الى أن المواطن هو من شجع التاجر على القيام بها، لا سيما وأن المواطنين يتهافتون على شراء المواد الغذائية وتخزينها بصورة غير طبيعية وغير حضارية.
وأوضح أن التاجر يرى أن بداية الشهر الفضيل هو موسم خصب لتعويض خسائر باقي شهور السنة والتي يكون فيها معدل البيع والشراء متدنيا.
وأوضح العتوم أن أثمان الدواجن مرتفعة أكثر من 70 قرشا للكيلو الواحد في مختلف قرى وبلدات محافظة جرش، لقلة الرقابة الذاتية من قبل التجار ومربي الدواجن.
الى ذلك، يعتقد المواطن محمد عضيبات أن أثمان الدواجن يجب أن تكون منخفضة في محافظة جرش تحديدا، لا سيما وأن المحافظة تزدهر فيها تربية الدواجن وفيها مزارع دواجن كثيرة ومتعددة وجميع المحال التجارية يصلها الدواجن بسرعة، الامر الذي يفترض أن يقلل من نفقات النقل لدى الموزعين، فيجب أن تكون أثمانها منخفضة مقارنة بالمحافظات البعيدة والتي لا يوجد فيها مزارع دواجن.
واضاف أن اللحوم البلدية والطازجة أثمانها مرتفعة بشكل دائم في محافظة جرش لقلة العرض وزيادة الطلب عليها، وعدم توفر جهات رقابية تحدد الأسعار وتراقبها.
الى ذلك، قال القصاب مهدي المصري أن عدد المواشي المتوفرة قليل وأجور المحال التجارية وتكلفة النقل وأجور العمال مرتفعة اجمالا في محافظة جرش، وكميات اللحوم التي يتم بيعها قليلة، ما أدى الى قيام التجار برفع أسعار اللحوم لتعويض الارتفاع المتتالي في مختلف التكاليف.
واكد أن اللحوم عدة أنواع وكل نوع له سعر محدد فالمواطن يختار النوع الذي يناسب دخله الشهري.
وبين أن حركة البيع والشراء على اللحوم ارتفعت بنسبة 50 % بداية الشهر الفضيل، متوقعا أن يستمر هذا النشاط حتى آخر الشهر الفضيل وخلال عيد الفطر.
من جهته، عزا رئيس غرفة تجارة جرش الدكتور علي العتوم ارتفاع اسعار لحوم الدجاج تهافت المواطنين على شراء وتخزين المواد الغذائية بمختلف أنواعها، مؤكدا ان الجهات الرقابية تعمل بشكل مكثف ليل نهار لضبط الاسواق ومراقبتها.

sabreen.toaimat@alghad.jo

التعليق