مفوضية اللاجئين تدعو الدول الأوروبية لاستقبال مزيد من لاجئي سورية

تم نشره في الجمعة 11 تموز / يوليو 2014. 11:00 مـساءً

جنيف - دعت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة الدول الاوروبية الى استقبال المزيد من اللاجئين السوريين عبر تسهيل الاجراءات الادارية خصوصا.
وفي تقرير نشر الجمعة، دعت المفوضية "بالحاح الدول الى تامين الدخول الى اراضيها بواسطة اجراءات لجوء منصفة وفعالة وتقديم شروط استقبال مناسبة واتخاذ تدابير اخرى يمكن ان تقدم الحماية والامن للاجئين الهاربين من النزاع في سورية".
ومنذ بداية النزاع في اذار-مارس 2011 وحتى ايار (مايو) 2014، طلب 123600 سوري اللجوء الى دولة اوروبية (تركيا غير محسوبة) ما يمثل 4 بالمئة فقط من عدد اللاجئين الذين فروا من سورية والذين يقدر عددهم ب2,9 مليون شخص، بحسب تقرير المفوضية العليا لشؤون اللاجئين الذي نشر الجمعة. وفي الاجمال، فان 31817 سورية تلقوا ردا ايجابيا في هذه الفترة، كما اوضحت المتحدث باسم المفوضية ميليسا فليمينغ.
وبمناسبة نشر التقرير، لفت ممثل المفوضية في باريس فيليب لوكلير الى ان فرنسا تعهدت باستقبال 500 لاجىء سوري في 2013. وقال على موقع المفوضية بالفرنسية "استنادا الى خطورة الوضع وحجم الازمة، ندعو فرنسا الى استقبال المزيد من اللاجئين السوريين".
وتتركز الطلبات في بعض الدول، و56 بالمئة منها في السويد والمانيا، وفي الاجمال فان 70 بالمئة منها مقدمة الى خمس دول هي السويد والمانيا وبلغاريا وسويسرا وهولندا.
وقد زاد عدد السوريين الواصلين الى اوروبا عبر البحر بشكل كبير في 2013، ويشكلون الان احدى الجنسيات الرئيسية بين الذين تم انقاذهم من حوادث في البحر، واستقبلت ايطاليا 11307 منهم في 2013، كما قالت المفوضية.
ويتوجه الكثير من السوريين إلى ايطاليا في طريقهم الى دول اخرى، بحسب المفوضية. ويندد تقرير المفوضية ايضا برفض استقبال لاجئين سوريين واورد حالات في بلغاريا وقبرص واليونان واسبانيا والبانيا ومونتينغرو وروسيا وصربيا واوكرانيا.- (أ ف ب)

التعليق