مبادرة "الخير بسلتنا" تدخل البهجة إلى قلوب الأطفال

تم نشره في الثلاثاء 15 تموز / يوليو 2014. 12:00 صباحاً
  • جانب من فعاليات مبادرة "الخير بسلتنا" - (من المصدر)

عمان- الغد- انطلاقا من الأهداف السامية وبما ينسجم مع القيم النبيلة لشهر رمضان الكريم، قام مركز هيا الثقافي وتكية أم علي بإطلاق مبادرة “الخير بسلتنا والعيد بلمتنا” وذلك للعام السابع على التوالي، تحت رعاية سمو الأميرة هيا بنت الحسين.
هذه المبادرة تغطي ببرامجها المتنوعة وبخيراتها الكثيرة العديد من المحافظات الممتدة من شمال المملكة الى جنوبها والتي أصبح الأطفال ينتظرونها بفارغ الصبر لما تحمله من تسلية وفائدة وخير.
تم اطلاق “الخير بسلتنا والعيد بلمتنا” من محافظة الطفيلة جنوب الأردن لتواصل مسيرتها الخيرة وترسم الابتسامة على وجوه الأطفال وتصل الى أكبر عدد منهم خلال احد عشر يوما. ولا تقتصر هذه المبادرة على الأهداف الانسانية والتي تعنى بقضية الأمن الغذائي بل تتعدى ذلك الى كونها مبادرة ثقافية وفنية أيضا تهدف الى تعريف الأطفال بالمسرح والفنانين واثراء الجانب الثقافي والمعرفي لديهم.
كما اشتمل اطلاق المبادرة على فقرات متنوعة بدأت باستقبال الأطفال والتواصل معهم وجها لوجه ومشاركتهم فرحتهم بهذا الشهر الفضيل والذي يبعث في نفوسهم الأمل بمستقبل مشرق. ثم قام الأطفال بالمشاركة بالعديد من المسابقات الرمضانية والتي تلاها مجموعة من قصص وأساطير الحكواتي ثم حضور مسرحية تحمل عنوان “فرحة العيد” والتي تجسد فرحة هؤلاء الأطفال بانتظار العيد وبهذه المبادرة التي لها طابعها الخاص والمميز في قلوبهم.
وفي نهاية البرنامج استمتع الأطفال بوجبة الافطار الرمضانية مع فريق عمل مركز هيا الثقافي وتكية أم علي، والذين يشكلون مثالا حيا للمواطن المنتمي لوطنه والمؤمن بواجبه الانساني تجاه الاخرين.

التعليق