إضراب عام في الضفة الغربية وأراضي الـ48 تضامنا مع قطاع غزة

تم نشره في الاثنين 21 تموز / يوليو 2014. 11:59 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 21 تموز / يوليو 2014. 06:06 مـساءً
  • محال مغلقة في الضفة الغربية -(فلسطين الآن)

القدس المحتلة- عم الاضراب العام محافظات الضفة الغربية والمدن العربية في أراضي عام 48، اليوم الاثنين،، تضامنا مع قطاع غزة التي تتعرض منذ 14 يوما للعدوان الاسرائيلي اسفر حتى اللحظة عن استشهاد 510 شهداء والاف الجرحى.

ففي الضفة الغربية اغلقت المحال التجارية ابوابها، فيما عطلت كافة المؤسسات الحكومية والخاصة استجابة لدعوات امس طالبت بالتضامن مع غزة.

واعلنت نقابة الموظفين تعطيل الدوام في المؤسسات فيما اعلنت الجامعات والبنوك اغلاق ابوابها.

واعلنت القوى الوطنية والاسلامية الفلسطينية وقوى الداخل الاضراب الشامل اليوم الاثنين احتجاجا واستنكارا للمجازر الاسرائيلية في قطاع غزة.

بدوره قال بسام زكارنه رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية ان مجلس النقابة قرر الاثنين اضراب شامل في جميع المؤسسات والوزارات.

واعلنت سلطة النقد تعطيل العمل في الجهاز المصرفي.

كما عم الإضراب العام في البلدات والمدن العربية في أراضي عام 48 احتجاجا على العدوان على قطاع غزة ومجزرة حي الشجاعية، كما أعلن الحداد الرسمي ليوم واحد.

وكانت لجنة المتابعة العليا لشؤون الجماهير الفلسطينية في الداخل قد دعت للإضراب العام، والحداد، وتنظيم مظاهرة وحدوية اليوم الساعة الرابعة والنصف في مدينة الناصرة، ما قررت إلغاء المظاهر الاحتفالية بعيد الفطر واقتصار العيد على الشعائر الدينية.

وتشهد المدن والبلدات العربية والأحياء العربية في المدن الساحلية إضرابا عاما، اليوم الاثنين، أعلنت عنه اللجنة في أعقاب اجتماع طارئ عقدته أمس، وذلك حداداً على أرواح شهداء مجزرة الشجاعية وتنديداً باستمرار جرائم الاحتلال في عدوانها على قطاع غزة.

يذكر أن غالبية مدن الضفة الغربية أعلنت أيضًا عن اليوم أنه يوم حداد، وإضراب شامل.

التعليق