"مكاتب مركبات سياحية" تعول على العيد لإنعاش الطلب

تم نشره في الأربعاء 23 تموز / يوليو 2014. 11:00 مـساءً

رجاء سيف           

عمان- أكد أصحاب مكاتب سيارات سياحية انخفاض الطلب على تأجير السيارات السياحية خلال شهر رمضان المبارك بنسبة تجاوزت 30 % مقارنة بالشهر الذي سبقه.
وبين هؤلاء أن الطلب على السيارات السياحية خلال الايام الاخيرة من شهر رمضان وايام العيد سيرتفع بنسب تتجاوز 50 %.
وارجع نقيب اصحاب مكاتب تأجير السيارات السياحية السابق صالح جلوق اسباب التراجع الى عودة المغتربين إلى بلاد المهجر بعد قضاء الإجازة في المملكة اضافة الى تراجع الحركة السياحية المحلية من قبل المواطنين الأردنيين خلال شهر رمضان.
وتوقع جلوق أن تشهد مكاتب تأجير السيارات السياحية اقبالا خلال أيام العيد الفطر المبارك خاصة من قبل المواطنين المحليين وبنسبة اشغال ستتجاوز 60 %.
وقال ان "أسعار تأجير السيارات السياحية هي ضمن حدودها ولم ترتفع عن العام الماضي رغم ارتفاع اسعار المحروقات وارتفاع التأمين وترخيص السيارة السياحية نتيجة قلة الطلب عليها الأمر الذي ادى إلى تراجع معدل الأرباح".
ولفت جلوق الى ان اصحاب مكاتب أجمعوا على أن نمط الاستئجار السائد يقتصر على يومين فقط وأحيانا يقتصر على يوم واحد ما يقلل من هامش الربح خاصة مع احتساب تكاليف الصيانة بعد تسليم السيارة المستأجرة.
واوضح جلوق ان اسعار السيارات تختلف بحسب نوع السيارة والموديل  وسنة صنعها اضافة الى الموسم حيث تتراوح اسعار ايجار السيارة السياحية بين 20 الى 40 دينارا وتتفاوت بالسعر حسب النوع والموديل والمدة. وبين جلوق ان أغلب المواطنين يفضلون استئجار السيارات السياحية المتوسطة الحجم والاقتصادية في استهلاك الوقود، موضحا ان ارتفاع اسعار المحروقات من الاسباب التي ادت الى انخفاض نسب التأجير نتيجة ارتفاع التكاليف على المواطن.
ولفت جلوق الى اهم المعيقات والتحديات التي تواجه قطاع السيارات السياحية، والتي تتمثل في استمرار ظاهرة انتشار تأجير السيارات الخصوصي.
وأكد جلوق أن الحركة تنشط خلال الأيام الأخيرة من شهر رمضان وأيام العيد، سيما وان هنالك توقعات بارتفاع اعداد السياح الخليجين وعودة المغتربين، الأمر الذي يدفع التجار للبدء بالتخليص الجمركي على السيارات خلال الأيام القليلة المقبلة.
وبين تاجر السيارات، هيثم قطيشات، أن الطلب على السيارات انخفض خلال شهر رمضان بما يقارب 30 %، وأضاف أن معظم التجار ينتظرون أواخر أيام رمضان للبدء بالتخليص الجمركي على السيارات إذ تنشط حركة الطلب على السيارات خلال الأيام الـ10 الأخيرة من شهر رمضان.
وتوقع قطيشات أن يرتفع الطلب على السيارات السياحية المتوسطة خلال ايام العيد.
وقال تاجر السيارات، محمد مراشدة، إن "الطلب على السيارات خلال شهر رمضان انخفض بشكل عام عن الأيام العادية، حيث تراجعت نسبة الطلب على السيارات ما يقارب 20ى %".
وأوضح مراشدة ان كثير من اصحاب مكاتب السيارات السياحية يعولون على الفترة الحالية، حيث تنشط الحركة ويرتفع الطلب على السيارات.

raja.saif@alghad.jo

rajaa–saif@

التعليق