"فلسطين النيابية" ترفض استقبال جودة.. والخارجية تستغرب (صور)

تم نشره في الخميس 14 آب / أغسطس 2014. 01:28 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 14 آب / أغسطس 2014. 03:41 مـساءً
  • ناصر جودة في اجتماع لجنة فلسطين التي رفضت الاستماع لإيجاز منه حول التطورات في غزة (الغد)
  • ناصر جودة في اجتماع لجنة فلسطين التي رفضت الاستماع لإيجاز منه حول التطورات في غزة (الغد)
  • ناصر جودة في اجتماع لجنة فلسطين التي رفضت الاستماع لإيجاز منه حول التطورات في غزة (الغد)
  • ناصر جودة في اجتماع لجنة فلسطين التي رفضت الاستماع لإيجاز منه حول التطورات في غزة (الغد)

تغريد الرشق

عمان- قالت مصادر من وزارة الخارجية إن لجنة فلسطين النيابية أبقت وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، بانتظار اجتماعها اليوم لمدة 35 دقيقة، في قاعة بمجلس النواب، بحجة أن "اللجنة تجري مداولات". 
وأشارت المصادر في تصريح خاص بـ"الغد"، إلى أن أعضاء اللجنة أبلغوا الوزير بعد دخوله أنهم يرفضون الاستماع لإيجاز الحكومة حول آخر التطورات في غزة، وهو الإيجاز الذي جاء بناء على طلب اللجنة ذاتها.
واستغربت المصادر تصرف اللجنة، ورفضها الاستماع للايجاز، قائلة "إن اللجنة ترفض الاستماع للإيجاز، ومن ثم تتهم الحكومة بالاستهتار بالنواب".
وكانت أنباء رفض استقبال اللجنة النيابية لوزير الخارجية قد سرت في مواقع التواصل الاجتماعي، تحت عنوان لجنة فلسطين تطرد وزير الخارجية. 
من جانبها، أكدت المتحدثة الرسمية باسم الوزارة صباح الرافعي، لـ"الغد"، أن "مجلس النواب سيد نفسه"، وأن الوزير طلب للحضور لإعطاء إيجاز، وحضر بناء على ذلك، وأنه "احترم قرار اللجنة بعدم الاستماع للإيجاز".
وأضافت الرافعي أن الوزير وخلال انتظاره لأكثر من نصف ساعة، في قاعة جانبية بمجلس النواب، "وصلته معلومات أن اللجنة تتداول إلغاء الايجاز، ومع ذلك، واحتراما للسادة النواب، فإنه انتظر، ورفض المغادرة، ثم بعد ذلك أبلغوه بقرارهم بإلغاء الإيجاز، مع احترامهم الشخصي للوزير".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لم نعلم السبب! (د.خليل عكور-السعودية)

    الخميس 14 آب / أغسطس 2014.
    السلام عليكم وبعد
    عذرا للسيد المحرر المحترم , لم تذكر السبب وراء هذا التصرف ! ولعلهم على حق وقد تكون فاتحة خير لاحترامهم انفسهم!!!
  • »ردا على ابوزهير (ابوعاصم)

    الخميس 14 آب / أغسطس 2014.
    اللجنة اوضحت من قبل انها ستقاطع الحكومة لكون دولة ابوزهير لغى الاجتماع المقرر معها على مرتين متتاليتين