توتنهام يبدأ في جني ثمار استثماراته مع تألق لاميلا والشاذلي

تم نشره في الثلاثاء 26 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً
  • لاعب توتنهام إريك لاميلا يمر من امام مدافع كوينز بارك رينجرز ريتشارد دان أول من أمس - (أ ف ب)

لندن- تألق ايريك لاميلا وناصر الشاذلي مع توتنهام هوتسبير عندما فاز الفريق 4-0 على كوينز بارك رينجرز في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أول من أمس ليبدأ النادي في جني استثماراته في التعاقد مع لاعبين بارزين بعدما ظهر هذا الثنائي بشكل متوسط في الموسم الماضي.
وعانت جماهير توتنهام كثيرا على مدار السنوات قبل أن تحتفل بالانتصار الثاني لفريقها في الدوري وتصدر المسابقة بعد أول جولتين تحت قيادة المدرب الجديد ماوريسيو بوكيتينو.
وقدم لاميلا صانع لعب الأرجنتين والمنضم لتوتنهام العام الماضي في صفقة قياسية للنادي مقابل 30 مليون جنيه استرليني (49.7 مليون دولار) أفضل 90 دقيقة له مع النادي بينما سجل البلجيكي الدولي الشاذلي هدفين أول من أمس.
وبدا لاميلا (22 عاما) أشبه بولد صغير تائه في نصف الموسم الماضي قبل أن يغيب لنحو خمسة أشهر بسبب إصابة في الظهر وهو ما تسبب في شعور بعض الجماهير بالغضب من إهدار المبلغ الضخم الذي دخل النادي عندما باع لاعبه غاريث بايل مقابل 85 مليون جنيه استرليني.
وتعاقد توتنهام مع ستة لاعبين بعد انتقال بيل إلى ريال مدريد لكن باستثناء الدنماركي كريستيان اريكسن لم يتمكن أي لاعب آخر من الصفقات الجديدة ومنها البرازيلي باولينيو من ترك أي بصمة واضحة.
لكن أخيرا بدأ توتنهام في جني ثمار استثماراته بعدما تجنب الهزيمة في أي مباراة خلال فترة الإعداد للموسم الجديد وكذلك في أول ثلاث مباريات رسمية تحت قيادة بوكيتينو مدرب ساوثامبتون السابق.
وظهر لاميلا في المباراة الافتتاحية لتوتنهام في الدوري -والتي انتهت بالفوز 1-0 على وست هام يونايتد- بشكل أفضل مما قدمه في أي مباراة بالموسم الماضي قبل أن يصنع هدفي فوز ناديه 2-1 على ليماسول القبرصي في الدوري الأوروبي بعد مشاركته كبديل يوم الخميس.
وأول من أمس تقدم توتنهام 3-0 بعد مرور 37 دقيقة مستفيدا من ثنائية الشاذلي الذي أحرز هدفه الثاني بشكل رائع بعد تمريرة من لاميلا الذي نفذ أيضا ركلة ركنية أسفرت عن الهدف الذي سجله المدافع الإنجليزي ايريك داير بضربة رأس.
وأشاد بوكيتينو بلاعبه لاميلا وقال للصحفيين “يبقى بوسعه تطوير مستواه لكن عندما يصل لاعب شاب إلى بلد جديد بثقافة مختلفة وبأسلوب لعب مختلف في كرة القدم يكون من الصعب عليه التأقلم. لكننا نشعر بسعادة كبيرة بمستواه في الوقت الحالي”.
وأضاف “أعتقد أن أهم شيء بالنسبة للاعبين المبدعين مثل لاميلا وكريستيان اريكسن هو تحريرهم في الملعب من أي قيود.. أريد منهم اللعب بحرية في الثلث الهجومي. أحيانا يلعب لاميلا كمهاجم متأخر وأحيانا ناحية اليسار وأحيانا ناحية اليمين”. -(رويترز)

التعليق