الصين تطور نظام تشغيل جديدا لمنافسة "مايكروسوفت" و"غوغل" و"أبل"

تم نشره في الثلاثاء 26 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً

دبي- تخطّط الصين لامتلاك نظام تشغيل محلي بحلول شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، وذلك لمنافسة المنتجات المستوردة لشركات مثل "مايكروسوفت" و"غوغل" و"أبل" التي تنتشر منتجاتها وأجهزتها في جميع أسواق الاتصالات حول العالم.
ونقلت وكالة "رويترز" عن وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) قولها إن الصين قد تملك نظام تشغيل محليا بحلول تشرين الأول (أكتوبر)؛ حيث أصبحت تكنولوجيا الكمبيوتر نقطة توتر بين الصين والولايات المتحدة بعد عدد من الخلافات بشأن أمن المعلومات، الأمر الذي جعل الصين تتطلع إلى مساعدة صناعتها المحلية لمضاهاة الأنظمة المستوردة مثل "مايكروسوفت ويندوز" و"غوغل أندرويد".
وقالت الوكالة الصينية الرسمية نقلاً عن "ني قوانغ نان"،  الذي يرأس تحالفاً لتطوير نظام تشغيل رسمي تشكل في آذار (مارس) إن النظام سيطرح بادئ الأمر للأجهزة المكتبية ثم الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة الأخرى.
ونشرت تصريحات "ني" للمرة الأولى على صحيفة أخبار البريد والاتصالات الرسمية التي تصدرها وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات. وأبلغ "ني" الصحيفة: "نأمل في إطلاق نظام تشغيل صيني لكمبيوتر سطح المكتب بحلول تشرين الأول (أكتوبر) وسيكون مزوداً بمتجر تطبيقات"، وأضاف أنه توجد أنظمة تشغيل صينية بالفعل، لكنها تعاني من فجوة تكنولوجية كبيرة قياساً إلى الأنظمة المطورة في الدول المتقدمة. وقال إنه يأمل في إحلال البرمجيات المطورة محلياً مكان أنظمة تشغيل سطح المكتب في غضون عامين وأنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة خلال ثلاث إلى خمس سنوات.
 وكانت الصين حظرت في أيار (مايو) استخدام ويندوز 8 أحدث نظام تشغيل من مايكروسوفت في ضربة موجعة لشركة التكنولوجيا الأميركية، مما أثار بواعث قلق من أن الصين تتجه لحماية الشركات المحلية، وتخضع مايكروسوفت لتحقيقات صينية فيما يتعلق بممارسات احتكارية مزعومة. -(موقع اريبيان بزنس)

التعليق