سري آي

ظلال قاتمة تسود في إيطاليا قبل انطلاق الدوري

تم نشره في الجمعة 29 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً
  • فريق يوفنتوس الايطالي لكرة القدم - (من المصدر)

روما- سينطلق دوري الدرجة الأولى الإيطالي غدا السبت وكرة القدم في البلاد في أدنى مستوياتها بعد خروج مخيب للمنتخب الوطني من كأس العالم وانتخاب رئيس جديد للاتحاد المحلي للعبة أثار جدلا كبيرا بسبب تعليق عنصري.
وفقدت المسابقة التي كانت يوما ما الأبرز في أوروبا بريقها خلال السنوات القليلة الماضية بعدما نالت منها حالة الاستادات المتهالكة والمشاكل المالية والعنصرية وشغب المشجعين ناهيك عن التلاعب بنتائج المباريات.
والآن تراجع دوري الدرجة الأولى الإيطالي للمركز الخامس في تصنيف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وراء البرتغال وهو ما يقلص حصص أنديته في دوري الأبطال وفي الدوري الأوروبي.
وبدلا من ضم أبرز لاعبي العالم أصبح على أندية إيطاليا حاليا استقطاب لاعبين كبار السن يستعدون لختام المشوار من الدوري الانجليزي الممتاز ودوري الأضواء الاسباني أو لم يصلوا بعد للعب في هاتين المسابقتين.
وسعى يوفنتوس حامل اللقب للتعاقد مع التشيلي اليكسيس سانشيز لكنه حصل بدلا من ذلك على خدمات الفارو موراتا البالغ من العمر 21 عاما والذي عانى في ريال مدريد الموسم الماضي وكذلك ضم باتريس إيفرا البالغ من العمر 33 عاما من مانشستر يونايتد.
كما انتقل نيمانيا فيديتش مدافع يونايتد السابق إلى انترناسيونالي في صفقة انتقال حر.
لكن كانت هناك لمحات من التشجيع حيث أظهر يوفنتوس الفائز باللقب في آخر ثلاث سنوات وروما ما يمكنهما تحقيقه بشكل جديد.
وكان تشيزاري برانديلي مدرب إيطاليا نموذجا آخر للتفاؤل حيث قاوم السلبية والانتقادات التي طالما رافقت المنتخب الفائز أربع مرات بلقب كأس العالم وبذل قصاري جهده لتجديد الفريق رغم تراجع مستوى تطوير الناشئين.
لكن خروج إيطاليا المبكر من كأس العالم بعد هزيمتين أمام كوستاريكا واوروجواي لم يساعده كثيرا واستقال برانديلي مع تبقي عامين على نهاية عقده لينتقل لقيادة غلطة سراي التركي.
وبعدها استقال أيضا جيانكارلو ابيتي من رئاسة الاتحاد الإيطالي بعدما قاد محاولات للتصدي للعنصرية.
لكن الانتخابات لاختيار خليفته كشفت هيكل القوة في الاتحاد ورجحت بقاء الطبيعة القديمة.
وتنافس مرشحان على المنصب هما ديميتريو البرتيني (42 عاما) لاعب الوسط السابق لميلانو ومنتخب ايطاليا وكارلو تافيكيو (71 عاما) رئيس اتحاد روابط الهواة.
وحظي البرتيني بدعم رابطتي الحكام والمدربين وبدعم من يوفنتوس وروما بالإضافة لتعاطف المشجعين والإعلام. ورجح هذا أن يصبح هو الرجل الذي سيقود مسيرة كرة القدم الإيطالية للأمام.
غير أن القوة الحقيقية داخل الاتحاد الإيطالي والمتمثلة في فرق الدرجة الثانية ودوري الهواة وغيرها دعمت تافيكيو.
ووسط حالة من عدم التصديق لدى المكافحين ضد العنصرية تفوق تافيكيو رغم إشارته للاعبين الأفارقة على أنهم "أكلة الموز" خلال حوار أثناء ترشحه.
ولضيقه من قلة الفرص التي يحصل عليها لاعبو ايطاليا في الأندية المحترفة تحدث تافيكيو عن لاعب أطلق عليه اسم أوبتي بوبا وقال "في السابق كان يأكل الموز وفجأة أصبح لاعبا في الفريق الأول للاتسيو."
وفي بلدان عديدة كانت مثل هذه الكلمات لتنهي مسيرة رجل مثل تافيكيو لكنه وبعد اعتذار سريع واصلت كرة القدم الإيطالية مشوارها وكأن شيئا لم يكن. وأسقط المدعي الخاص بالاتحاد الإيطالي التهمة عن تافيكيو لغياب الدليل رغم أنه الآن يواجه تحقيقا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم.
وكان ميلانو واحدا من الأندية التي قدمت دعما فوريا لتافيكيو كما رفض الانتقادات التي سببتها تعليقاته خارج إيطاليا.
وميلانو من أكثر الأندية احتياجا للتغيير بعدما أصبح بطل اوروبا سبع مرات سابقة ظلا باهتا للفريق العريق.
ويبدو رئيسه سيلفيو برلسكوني الذي يترأس النادي منذ 1986 ومساعده ادريانو جالياني غير قادرين على التأقلم مع الواقع الجديد لميلانو.
وبعدما أعلنا قبل عامين أن النادي سيركز على تطوير لاعبين صغار السن فعلا العكس تماما في سوق الانتقالات بضم لاعبين كثيري التنقل وآخرين في الثلاثينيات من العمر.
وحين أقيل ماسيميليانو اليجري من تدريب ميلانو في كانون الثاني (يناير) الماضي، أعلن النادي تعيين لاعبه السابق كلارينس سيدورف كمدرب للمستقبل لكنه أقاله في نهاية الموسم في قرار تحدى المنطق.
واستعان ميلانو بمهاجمه السابق فيليبو إينزاجي مدرب فريق تحت 19 عاما والذي سيرث نفس المشاكل التي واجهت سابقيه.
في المقابل انتقل اليجري ليوفنتوس بعد الاستقالة المفاجئة لانطونيو كونتي عقب أول حصة تدريبيبة للنادي استعدادا للموسم الجديد.
وخلال ثلاثة مواسم ساهم كونتي في فوز يوفنتوس بثلاثة ألقاب متتالية في الدوري وجعله قوة مهيمنة في إيطاليا في حين كان اليجري يسبح ضد التيار في ميلانو.
وأضاف التغيير تعقيدات مختلفة في البطولة هذا العام بينما سيعود روما الذي حل وصيفا في الموسم الماضي تحت قيادة مدرب رودي جارسيا أقوى وأكثر استعدادا للتحدي.
وأبقى فيورنتينا صاحب المركز الرابع فريقه متماسكا بينما يتوقع أن يشكل انترناسيونالي تحديا حقيقيا على البطولة في الموسم الثاني لمدربه والتر ماتساري.
ويبدأ نابولي صاحب المركز الثالث الموسم وسط معنويات منخفضة بعد خروجه من تصفيات دوري الابطال أمام اتليتيك بيلباو الاسباني وهو ما سيزيد من الضغوط على مدربه رفائيل بنيتيز.

أبرز انتقالات الفرق الإيطالية لكرة القدم

فيما يلي أبرز انتقالات الأندية الإيطالية قبل انطلاق دوري الدرجة الأولى الأسبوع المقبل.
* يوفنتوس: الفارو موراتا (ريال مدريد) باتريس ايفرا (مانشستر يونايتد) لوكا ماروني (ساسولو) روبرتو بيريرا (اودينيزي).
* روما: خوان ايتوربي (فيرونا) انطونيو ساناباريا (ساسولو) ديفيد استوري (إعارة من كالياري) صالح أوكان (إعارة من فناربخشه) اشلي كول (تشيلسي) سيدو كيتا (بلنسية).
* نابولي: كاليدو كوليبالي (جنك) جوناثان دي جوزمان (فياريال) ماريانو اندوخار (كاتانيا) ميتشو (إعارة من سوانزي سيتي).
* فيورنتينا: خوسيه ماريا باسانتا (مونتيري) جوشوا بريلانتي (نيوكاسل يونايتد) سيبريان تاتاروسانو (ستيوا بوخارست) ماركو مارين (إعارة من تشيلسي) اوكتافيو (إعارة من بوتافوجو).
* انترناسيونالي:  جاري ميديل (كارديف سيتي) دودو (إعارة من روما) ريني كرين (بولونيا) يان مفيلا (إعارة من روبن كازان) بابلو دانييل اوزفالدو (إعارة من ساوثامبتون) نيمانيا فيديتش (مانشستر يونايتد).
* بارما: فدريكو دي فرانشيسكو (بيسكارا) جواس بورتين (بادوفا).
* تورينو: فابيو كوالياريلا (يوفنتوس) جوزيف مارتينيز (يانج بويز) خوان سانشيز مينو (بوكا جونيورز) جاستون سيلفا (ديفنسور سبورتنج).
* ميلانو: مايكل اجاتسي (فيرونا) دييجو لوبيز (ريال مدريد) اليكس (باريس سان جيرمان) بابلو ارميرو (اعارة من اودينيزي) جيريمي مينيز (باريس سان جيرمان).
* لاتسيو: ستيفان دي فري (فينوورد) ماركو بارولو (بارما) سانتياجو جنتيليتي (سان لورينزو) ايدسون برافهيد (إعارة من هوفنهايم) دوسان باستا (اعارة من اودينيزي).
* فيرونا: لازاروس كريستودولوبولوس (بولونيا) جيورجيو تشانتوري (كلوج) رفائيل ماركيز (ليون).
* اتلانتا: ماركو داليساندرو (روما) يوهان بن علوان (بارما).
* سامبدوريا: جونزالو برجيسيو (كاتانيا) خوسيه كامبانا (كريستال بالاس) الفريد دانكن (إعارة من انترناسيونالي).
* اودينيزي: سيريل تيريو (كييفو) آلان (غرناطة) جويرمي (كورنثيانز) بانايوتيس كوني (بولونيا).
* جنوة:  اياجو فالكي (توتنهام هوتسبير) ماوريسيو بينيا (كالياري) توماس رينكون (هامبورج) اليساندرو ماتري (إعارة من ميلانو).
* كالياري: سيموني بنديتي (انترناسيونالي) كايو رانجيل (فلامنجو) جودفريد دونساه (فيرونا).
* كييفو: ماريانو ايزكو (كاتانيا) ماكسي لوبيز (كاتانيا) فالتر بيرشا (إعارة من ميلانو).
* ساسولو: فيدريكو بيلوسو (يوفنتوس) سيمي فرساليكو (جنوة) باولو كانافارو (نابولي).
* باليرمو: ايفايلو تشوتشيف (تشسكا صوفيا) روبن كويسون (ايك سولنا) لوكا ريجوني (كييفو).
* امبولي: تيبريو جوارينتي (أشبيلية) ايمانويلب روفيني (اودينيزي).
* تشيزينا: ديفيد ادورني (بارما) قنسطنطين نيتشا (اتلانتا) لوكا كراينتس (جنوة) ستيفانو لوتشيني (اتلانتا). - (رويترز)- (رويترز)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لا حياة لمن تنادي ... (فراس)

    السبت 30 آب / أغسطس 2014.
    شكرا لأهتمامكم بالدوري الايطالي ونشر جدول المباريات اسوة بالدوريات الاخرى ....