مشادات بين معلمين ومجلس النقابة خلال المؤتمر الصحفي

مشة يعلن تعليق إضراب المعلمين اعتبارا من اليوم

تم نشره في الأحد 31 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً
  • طلاب مدرسة عبد الملك بن مروان في عمان خارج أسوار مدرستهم - (تصوير: أسامة الرفاعي)

آلاء مظهر

عمان - أعلن مجلس نقابة المعلمين، تعليق الإضراب والانتظام في العملية التعليمية اعتبارا من اليوم الأحد، فيما اتهم معلمون “مجلس النقابة ببيع قضيتهم وإجهاض إضرابهم”.
وقال نقيب المعلمين حسام مشة إن مجلس نقابة المعلمين قرر تعليق الإضراب والانتظام في العملية التعليمية، وذلك بعد اتفاق تم توقيعه بين الحكومة والمجلس، وبوساطة نيابية.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده مشه في مجمع النقابات المهنية مساء أمس، بحضور رئيس لجنة التربية والتعليم النيابية النائب محمد القطاطشة، وصاحب المبادرة النائب خليل عطية، ونائب نقيب المعلمين غالب المشاقبة، بالإضافة إلى عدد من أعضاء المجلس.
وعندما أعلن مشه قرار مجلس النقابة المتضمن تعليق الإضراب، اندلعت خلافات ومشادات كلامية بين معلمين وأعضاء المجلس، إذ “اتهم معلمون، مجلس النقابة ببيع قضيتهم وإجهاض إضرابهم”، وفق شهود عيان.
وقال الشهود “إن معلمين وجهوا انتقادات غاضبة لمجلس النقابة بأنهم “باعوا جهود المعلم”.
وبين مشة أن مجلس النقابة، وبناء على تفويض الهيئة المركزية لـ”المعلمين”، قرر تعليق الإضراب ابتداء من صباح اليوم، مع تأكيدنا على متابعة تنفيذ ما اتفق عليه وفق الجدولة الزمنية المقررة.
ودعا الطلبة إلى الالتحاق بمدارسهم والانتظام بالعملية التربوية والتعليمية، اعتبارا من صباح اليوم.
وأضاف مشة ان الاتفاق تضمن حزمة كبيرة من المطالب التشريعية والاجرائية والمالية التي تسهم في الارتقاء بالعملية التربوية والتعليمية وتعزيزها في القطاعين العام والخاص، مشيرا الى أن هذا الاتفاق جاء تتويجا لجهود كبيرة ومستمرة تواصلت منذ ما يزيد على ثمانية أشهر من قبل النقابة بهيئاتها المختلفة.
ولفت إلى أن النقابة ما تزال تقدم المصلحة العامة، رغم محاولات التجييش والاتهام التي ساقها البعض ضد المعلمين والنقابة ومحاولات البعض النيل من المعلم ودوره الوطني والتربوي. وأكد مشة متابعتنا تنفيذ ما ورد في الاتفاقية وفقا للجدولة الزمنية مع احتفاظنا بحقنا بعلاوة التعليم “وأنها حق أصيل وسياسي اعترفت به جميع أطراف الحوار”.
بدوره، قال النائب القطاطشة إنه رغم الأسى الذي مررنا به خلال المفاوضات المريرة إلا أن مجلس النقابة “دافع بشراسة عن كل التفاهمات”.
وأضاف إن مجلس النواب مع العمل النقابي الحر الذي يسعى إلى رفعة شأن المعلم الذي دافع بكل قوة لضمان هذا الحق، لافتا إلى أن مجلس النواب شريك لمجلس نقابة المعلمين ووزارة التربية في تحسين العملية التعليمية التربوية.
وبين القطاطشة أن مجلس النواب مع المطالب الستة للمعلمين المتمثلة بتعديل نظام الخدمة المدنية، تحسين خدمات التأمين الصحي، إحالة صندوق الضمان لهيئة مكافحة الفساد، إصدار تشريعات رادعة حول الاعتداء على المعلم، إقرار علاوة الطبشورة، ونظام المؤسسات التعليمية الخاصة.
من جانبه، أعرب النائب عطية عن أمله بأن يبدأ العام الدراسي الجديد، ويتم التركيز على العملية التعليمية لاسيما بعد الاخفاقات في نتائج امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) / الدورة الصيفية للعام 2014.

alaa.mathher@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »هل سيتغير أداء المعلم (محمد ابراهيم)

    الأحد 31 آب / أغسطس 2014.
    هل ستغير أداء المعلم بعد هذا الاتفاق؟ لا أعتقد المعلمون الحاليون لا يهمهم سوى الحصول على الزيادة. ولو حصلوا عليها لن يتغير حالهم. فقد حصلوا على علاوات سابقة ولكن أداؤهم انحر نزولا.
  • »وفق الله الجميع لما فيه الخير (إسماعيل زيد)

    الأحد 31 آب / أغسطس 2014.
    شكراً لنقابة المعلمين على موقفهم المشرف الذي أثبت للوصوليين أنهم أناس يعرفون ويسعون إلى مصلحة البلاد وليس لمصالح شخصية كما مثلهم الوصوليين.
    شكرا للجميع ويا رب تبقى الاتفاقات بدون أي تنصل من المسؤولية من قبل أحد الأطراف.
    ودمتم