نعيمات: سنتخذ المزيد من التدابير القانونية لحماية ذوي الإعاقة

تم نشره في الأحد 31 آب / أغسطس 2014. 06:55 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 31 آب / أغسطس 2014. 06:55 مـساءً

الغد - زار وزير الدولة ووزير التنمية الاجتماعية بالوكالة الدكتور سلامة نعيمات اليوم الاحد الطفل ابراهيم الشبلي الذي تعرض لاعتداء على يد مشرفة في احد مراكز الرعاية والتأهيل لذوي الاعاقة الجمعة الماضية.


وأكد نعيمات لدى زيارته الطفل واطلاعه على واقع المركز والتقائه ذوي الطفل ان الوزارة لن تسمح بالاعتداء على الاطفال ذوي الاعاقة وستتخذ التدابير القانونية والإدارية اللازمة لحمايتهم والدفاع عنهم.


وأشار نعيمات الذي اطلع على تقرير لجنة التحقيق وتفاصيل الحادثة ان الحكومة تولي عناية تامة بالاطفال وخاصة ذوي الاعاقة وتكثف رقابتها على مراكز ذوي الاعاقة منعا لتكرار الحادثة.


واشاد الوزير بالاجراءات التي اتخذتها الوزارة في الحادثة مشددا على ايلاء الرقابة اهمية خاصة في مراكز رعاية وتأهيل ذوي الاعاقة.


من جهتهما اشاد ذوي الطفل ابراهيم بإجراءات الوزارة الرامية الى حماية الاشخاص ذوي الاعاقة ودور الوزارة في الاشراف على مراكز رعاية الاشخاص المعوقين.
يشار الى ان الوزارة شكلت لجنة تحقيق في الحادثة ، حيث تمت احالة الملف الى المدعي العام الذي اوقف بدوره مشرفة المركز لمدة اسبوعين على ذمة القضية فضلا عن اجراءات ادارية وقانونية اخرى.
--(بترا)

التعليق