الاحتلال يمنع النساء من دخول "الأقصى" خلال اقتحامات المستوطنين

تم نشره في الاثنين 1 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

القدس المحتلة - فرضت قوات الاحتلال، فجر أمس الأحد، حظرا على دخول النساء إلى المسجد الأقصى المبارك، وكما فرضت قيودا وإجراءات مشددة على دخول الرجال، في حين سمحت لعصابات المستوطنين باقتحام المسجد من باب المغاربة برفقة حراسات مشددة من الشرطة الخاصة.
وكرر الاحتلال بذلك، الاجراءات التي استخدمها في الأسابيع الأخيرة، وتوقف عنها في الأسبوع الماضي، وتقضي بتخصيص معظم الوقت الصباحي للمستوطنين باستثناء يومي الجمعة والسبت، كمحاولة لتطبيق عملي لمخطط التقسيم الزماني للمسجد الأقصى على غرار التقسيم في المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل.
وانتشر عدد كبير من العاملين في دائرة الأوقاف الإسلامية في باحات ومرافق المسجد لمراقبة تصرفات المستوطنين ومنعهم من أداء أي شكل من الطقوس والشعائر التلمودية في المسجد المبارك.
كما نظمت النساء والطالبات الممنوعات من دخول الأقصى اعتصاما احتجاجيا أمام عدد من بوابات الأقصى وسط هتافات التكبير والتهليل والدعوة إلى فتح المسجد أمامهن.-(وفا)

التعليق