1.5 مليون دولار تعويضا لامرأة ضربها شرطي

تم نشره في الجمعة 26 أيلول / سبتمبر 2014. 08:10 مـساءً
  • -(تعبيرية)
لوس انجلوس - أبرمت شرطة لوس أنجلوس اتفاقاً بالتراضي يقضي بدفع مبلغ 1.5 مليون دولار الى امرأة سوداء ضربها أحد عناصر الشرطة في حين صور أحد المارة المشهد، حسب ما أفاد محاميها.

وقالت الشرطة إن ضابط الشرطة الذي أبرح المشردة مارلين بينوك (51 عاما) ضربا في يوليو الماضي، قد استقال.

وكان الحادث، الذي يندرج ضمن سلسلة من حوادث أخرى توجه فيها أصابع الاتهام إلى شرطة لوس أنجلوس بشأن معاملتها للأقليات، أثار صدمة في صفوف السود.

وقالت المحامية كاري هاربر في تغريدة: "وُعدت بينوك بأنها ستحصل على ما يكفي من المال لبقية حياتها، وأن الضابط سيخسر عمله".

وفي شريط فيديو صوره سائق سيارة بواسطة هاتفه النقال يظهر دانييل اندرو وهو يضرب بشكل متكرر بينوك على الرأس وهو جالس القرفصاء عليها على جنب إحدى الطرقات السريعة في المدينة. (فرانس برس)

التعليق