النائب عطية يسأل عن مصير راسبي "التوجيهي" بفوارق ضئيلة

تم نشره في الأحد 28 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - وجه النائب خليل عطية أمس أسئلة لرئيس الوزراء عبدالله النسور طالب فيها بمعرفة عدد الطلبة الذين رسبوا في امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي" لمبحثين فأقل، وعدد الطلبة الذين رسبوا بفارق علامة وعلامتين وثلاث علامات، وفي أي المباحث.
وسأل "لماذا لم تتم معالجة رفع نسبة النجاج لاسيما الذين رسبوا في أقل من مبحثين أو لم ينجحوا بفارق علامة وعلامتين وثلاث علامات؟"، كما سأل عن "صاحب الصلاحية في اتخاذ قرار معالجة نسب النجاح؟ ولماذا لم تعامل نتائج الثانوية العامة كما في الأعوام السابقة؟".
وتساءل أيضاً عن "منجزات الملحق الثقافي في كل وزارة والإجراءات التي يقومون بها وعدد الطلبة الذين تم إلحاقهم بالجامعات الحكومية والخاصة نتيجة تلك الجهود، وحقيقة اتخاذ دول الخليج العربي بمنع الابتعاث إلى الجامعة الأردنية، وموقف الحكومة حيال ذلك، والإجراءات التي قامت بها الحكومة في سبيل العودة عن هذا القرار؟".
وطالب عطية في سؤال آخر بمعرفة الإجراءات التي تتخذها الحكومة من أجل تسويق الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة داخل الدول العربية والأجنبية، مستفسرا عن نية إقامة مهرجانات للجامعات الأردنية في الدول العربية والدور الذي يقوم به مستشارو الوزارات في الدول العربية والأجنبية لتسويق الجامعات الأردنية خارجيا.

التعليق