معارك عنيفة ضد "تنظيم الدولة" قرب الفلوجة

تم نشره في الثلاثاء 30 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

بغداد -  ذكرت مصادر أمنية عراقية أن معارك عنيفة تدور قرب مدينة عامرية الفلوجة بمحافظة الأنبار، بين الجيش العراقي و"تنظيم الدولة"، بعد محاولة الأخير اقتحام المدينة التي تقع على بعد 40 كم شمال غرب العاصمة بغداد.
وفي شمال بغداد تدور اشتباكات في محيط منطقة الضلوعية التي تبعد 50 كم عن المدينة، في محاولة جديدة للجيش العراقي لفك الحصار الذي يفرضه تنظيم "داعش" على الضلوعية منذ عدة أسابيع.
من جهة أخرى، أعلن مصدر أمني عراقي مقتل 30 مسلحا من تنظيم الدولة، من بينهم 5 قادة كبار، في غارات لطائرات التحالف، ليل الأحد الاثنين، استهدفت موقعا لمسلحي التنظيم جنوب مدينة الموصل.
 وقال المصدر إن مسؤول الجناح العسكري للتنظيم المعروف بأبي أنس الكردي، و4 من كبار قادته قتلوا في الغارات.
 وفي سياق متصل، عززت قوات البشمركة الكردية من تواجدها في المناطق التي سيطرت عليها مؤخرا من "تنظيم الدولة" قرب الموصل، تحسبا لأي هجمات قد ينفذها التنظيم.
 وقالت مصادر إعلامية كردية إن قوات البشمركة تمكنت من ضبط 4 مركبات محملة بالنفط الخام، في كركوك، تعود لتنظيم الدولة كان يحاول تهريبها إلى السليمانية.
 وفي السياق ذاته، صدت القوات العراقية ومقاتلو العشائر هجوما واسعا نفذه تنظيم الدولة فجر الأحد على بلدة عامرية الفلوجة، التي صمدت أمام سلسلة من الهجمات المتكررة، بحسب مسؤول في الشرطة.
وفي سوريا، أعلنت الولايات المتحدة عن شن التحالف الدولي غارات جديدة ضد تنظيم الدولة في عدد من محافظات الشمال.
وأكد ناشطون سوريون، أن الغارات استهدفت مصافي للنفط في دير الزور والرقة، كما أدت إلى تدمير مقر للتنظيم في مدينة تل أبيض، في محافظة الرقة.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الغارات استهدفت للمرة الأولى منشأة غاز كونيكو، وهي الأكبر في سورية، وتقع تحت سيطرة التنظيم في محافظة دير الزور. -(وكالات)

التعليق