أعراض البرد لدى الرضع تخبئ عدوى تنفسية خطيرة

تم نشره في الأحد 12 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً
  • أعراض نزلة البرد لدى الرضع قد تُخبئ عدوى خطيرة بالجهاز التنفسي - (د ب أ)

كولونيا- حذر طبيب الأطفال الألماني أولريش فيغلر، من أن أعراض نزلة البرد لدى الرضع قد تُخبئ عدوى خطيرة بالجهاز التنفسي، مثل العدوى الناتجة عما يعرف باسم "فيروس الجهاز التنفسي المخلوي"، والذي تنتشر الإصابة به في فصلي الخريف والربيع بشكل خاص.
وأوضح فيغلر، عضو الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين، أن أعراض الإصابة بهذا الفيروس تتمثل في سرعة التنفس والسعال وتورم جانبي الأنف؛ مشدداً على ضرورة استشارة طبيب أطفال فور ظهور أي من هذه الأعراض؛ حيث يمكن أن يكون الطفل مصاباً -في أسوأ الأحوال- بالتهاب رئوي.
ولوقاية الأطفال من الإصابة بهذا الفيروس، ينبغي عليهم تجنب الاختلاط بالأشخاص المصابين بنزلة برد أو حمى، كما أنه يجب على أي شخص أن يغسل يديه جيداً قبل أن يحمل الرضيع. يُشار إلى أن فيروس الجهاز التنفسي المخلوي ينتشر عن طريق الرذاذ، ويبقى على قيد الحياة لمدة 20 دقيقة على الأيدي و45 دقيقة على المناشف الورقية ولساعات عدة على الأسطح البلاستيكية.- (د ب أ)

التعليق