معهد الإعلام الأردني يوقع اتفاقية مشروع إصلاح الإعلام في بلدان عربية

تم نشره في الاثنين 13 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً

عمان - وقع معهد الإعلام الأردني اتفاقية تعاون وشراكة ضمن مشروع اصلاح الإعلام في عدد من البلدان العربية والمسمى (مشروع ميدان).
وينفذ المشروع بحسب بيان صحفي أمس تجمع من المؤسسات بقيادة مؤسسة (بي بي سي ميديا آكشن) قسم التنمية الاعلامية الدولي التابع لهيئة الإذاعة البريطانية.
وقال البيان ان التجمع يضم كلا من الاتحاد الدولي للصحفيين، واتحاد الصحفيين العرب، ومعهد الإعلام الأردني ومنظمة ايريكس أوروبا، وجامعة بلانكيرنا للاتصال والإعلام، مشيرا الى ان المؤسسات الشريكة في تنفيذ المشروع تمتلك سجلا حافلا من العمل في المنطقة، ودرجة عالية من المصداقية على المستوى الإقليمي والدولي.
ويهدف المشروع الذي يموله الاتحاد الأوروبي ويستمر اربعة أعوام الى ايجاد بيئة مؤاتية لإصلاح الإعلام في بلدان الجوار الأوروبية الواقعة جنوب البحر المتوسط، وسيركز على التشريعات الاعلامية وتنظيم قطاع الإعلام، وعلى تطوير برامج المرئي والمسموع، والاستراتيجيات الإعلامية، والتشبيك بين المنظمات المتخصصة بتطوير الإعلام، وكذلك التشبيك وتبادل الخبرات بين صانعي السياسات الاعلامية بهدف مساعدة الاعلام المملوك للدولة على اداء رسالته في خدمة الصالح العام، وليكون قادرا على منافسة إعلام القطاع الخاص.
كما يهدف إلى المساعدة في تعزيز ثقة المواطنين في إعلام الخدمة العامة، وتحويله إلى وسائل مستقلة ومنبرا للنقاش الحر والديمقراطي.
وقال عميد المعهد الدكتور باسم الطويسي إن أمام قطاع الإعلام الأردني فرصا عديدة للاستفادة من هذا المشروع، منها نقل الخبرة في عملية إعادة هيكلة مؤسسات الإعلام العامة لكي تتحول الى مؤسسات مستقلة، إلى جانب الخبرة في مجال اصلاح المنظومات التشريعية والتنظيمية، وتمكين مؤسسات إعلام القطاع العام من تنمية قدرات العاملين فيها وتطوير قدراتهم على المنافسة.-(بترا)

التعليق