الأميرة ريم علي ترعى حفل تخريج طلبة الماجستير بمعهد الإعلام الأردني

تم نشره في الجمعة 17 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - رعت سمو الأميرة ريم علي مساء أمس حفل تخريج الفوج الخامس من طلبة الماجستير في تخصص الصحافة والإعلام الحديث في معهد الإعلام الأردني.
وقال القائم بأعمال عميد المعهد الدكتور باسم الطويسي في كلمة له بحفل التخريج إن "المعهد شهد خلال العام الماضي إقرار الخطة الاستراتيجية للسنوات الأربع المقبلة، التي تشمل على خطة فرعية لتطوير جودة برنامج الدراسات العليا، والتوسع في عدد الطلبة استجابة للطلب الكبير على الالتحاق بهذا البرنامج"، لافتا إلى "إطلاق مسار الرسالة العلمية هذا العام ضمن برنامج الماجستير في الصحافة والإعلام الحديث".
وحضر حفل التخريج وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني والأخضر الإبراهيمي (والد الأميرة ريم)، ورئيس الوزراء الأسبق الدكتور عدنان بدران، ورئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة، وحشد من السياسيين والأكاديميين والإعلاميين والأهالي.
وأكد أهمية إصلاح نظم تعليم الإعلام، معتبرا أن "الصحفي الذي لا يتعلم مهنته في كليات علمية مؤهلة وكفؤة يتعلم مهنته على حساب الجمهور والمجتمع".
وأضاف "في هذا اليوم الذي نحصد فيه ثمار ما زرعناها لا بد أن ننسب الفضل لأهله، وأن نتقدم بالشكر والثناء للأميرة ريم علي مؤسس هذا الصرح الأكاديمي على ما تقدمه من وقت وجهد في رعاية هذه المؤسسة".
بدوره، أكد الأخضر الإبراهيمي المتحدث الرئيسي في الحفل أهمية الإعلام في نقل المعرفة للشعوب.
وأشار الى أن التطورات التي يشهدها العالم أثبتت كيف أن الإعلام يعتبر عنصرا أساسيا في الصراعات الدائرة في العالم.
وتحدث الإبراهيمي عن بعض تجاربه الغنية التي بدأت مع مطلع الخمسينيات من القرن الماضي، مشيرا الى بعض الأحداث والتجارب التي كان للصحفيين دور كبير فيها.
وسلمت سمو الأميرة ريم علي في ختام الحفل الشهادات للخريجين والخريجات.-(بترا)

التعليق