عاملون: حملة "الأردن أحلى" عززت السياحة الداخلية

تم نشره في الاثنين 20 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 12:00 صباحاً

رداد ثلجي القرالة

عمان- أكد عاملون في القطاع السياحي أهمية الدور الذي لعبته حملة "الأردن أحلى" في الترويج للسياحة الداخلية وزيادة أعداد السياح الأردنيين والعرب المقبلين على التعرف على المنتج السياحي الوطني.
وبين هؤلاء أن حملة "الاردن أحلى" التي تنفذها وزارة السياحة بالتعاون مع جمعية وكلاء السياحة والسفر وهيئة تنشيط السياحة؛ تهدف لطرح خيارات جديدة لدى مكاتب السياحة والسفر والمواطنين لزيارة مواقع سياحية جديدة.
وأشاروا إلى أن حملة "الأردن أحلى"؛ التي بدأ تطبيقها في المملكة منذ عام ونصف؛  سيكون لها انعكاسات ايجابية على زيادة حجم السياح العرب وخاصة السياح الخليجيين من خلال وجود خيارات جديدة لديهم وفتح مسارات سياحية بعد أن كانت الخيارات محصورة بعدد من المواقع السياحة المحددة.
ويهدف برنامج "الأردن أحلى" الى تفعيل سياحة العائلة الاردنية باسعار مناسبة واستقطاب اكبر عدد ممكن من السياح الأجانب والعرب بالاضافة الى ايصال رسائل الى المجموعات المستهدفة حول وجود مواقع أثرية وسياحية مميزة لم تكن مطروحة سابقا.
رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر شاهر حمدان قال إن "وزارة السياحة والجمعية والهيئة عملوا على فتح مسارات جديدة لتنشيط ما يعرف بالسياحة الداخلية".
وأوضح حمدان أن فتح مسارات جديدة جاء تحت مسمى "الأردن أحلى" لمشاركة المجتمع المحلي في تنمية المناطق السياحية وتطويرها والعمل على زيادة أعداد السياح إليها لترك آثار إيجابية عليهم من خلال إيجاد فرص عمل وغيرها".
وأضاف حمدان أنه "تم استحداث حوالي 30 مسارا جديدا في المملكة وجميعها ستشهد خلال الفترة المقبلة حركة سياحية جراء ما تقوم به حملة "الاردن احلى" من فتح منتج سياحي جديد في جميع متطالبات السائح المحلي والعربي".
وأشار إلى أنه سيتم خلال الفترة المقبلة استحداث مسارات جديدة؛ لافتا الى أن الاردن يمتلك مناطق سياحية ومتعددة وتنوعا سياحيا غير متواجد في أي بلد آخر.
وأكد صاحب أحد المكاتب السياحية عمر عبده أن حملة الأردن أحلى لها أهمية كبيرة على السياحة المحلية والوافدة الى المملكة من خلال استحداث مناطق مسارات سياحية جديدة اضافة الى المسارات المعروفة لدى الكثر من السياح القادمين الى المملكة.
وبين عبده أنه يجب ان يكون هنالك اهتمام كبيرة من قبل القطاعين الحكومي والخاص فيما يخص السياحة المحلية لما لها من انعكاسات إيجابية على السياحة الوافدة فكلاهما مكملان لبعضهما البعض.
وحث عبده الحكومة والقائمين على برنامج "الأردن أحلى" على العمل لتطوير المسارات بشكل يعيد على القطاع السياحي والمجتمع المحلي مردودا إيجابيا من خلال إيجاد فرص عمل وإعطاء المكاتب السياحية أكثر من وجهة سياحية سيما وأن الأردن يتمتع بتنوع سياحي ومناخي مميز.
وكان أكد أمين عام وزارة السياحة والآثار عيسى قموه استمرارية حملة برنامج "الأردن أحلى" الذي تنظمها الوزارة بالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة وجمعية وكلاء السياحة والسفر بهدف تقديم تجربة سياحية فريدة للأفراد والعائلات واستكشاف مناطق سياحية جديدة في المملكة.
وقال قموه إن "الوزارة تعكف على استحداث مسارات سياحية جديدة ودعم المجتمع المحلي من خلال شركاء داعمين مثل الصندوق الهاشمي لتنمية البادية وصندوق التشغيل وجمعية وكلاء السياحة والسفر إضافة إلى جمعيات سياحية أخرى واستضافة عدد من الإعلاميين في كل جولة سياحية".
وبين أن الوزارة قامت أخيرا بإطلاق حملة "السياحة رأسمالنا" بهدف تعزيز الاهتمام والوعي بأهمية المنتج السياحي وتنوعه والإسهام في إبراز مخزون السياحة في المملكة.

raddad.algaraleh@yahoo.com

 

التعليق