جلالتها توزع شهادات على 43 مدرسة اعتمدت صحيا

الملكة رانيا تكرم المدارس المعتمدة في البرنامج الوطني للمدارس الصحية

تم نشره في الخميس 30 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 12:00 صباحاً
  • الملكة رانيا تطلع على معرض للمدارس الصحية للمستوى الذهبي أمس

عمان- كرمت جلالة الملكة رانيا العبدالله امس المدارس التي تم اعتمادها ضمن برنامج الاعتماد الوطني للمدارس الصحية للعام الدراسي 2014/2013، الذي تنفذه الجمعية الملكية للتوعية الصحية بالتعاون مع وزارتي الصحة والتربية والتعليم.
واطلعت جلالتها على معرض للمدارس الصحية للمستوى الذهبي "متابعة اولى وثانية" والذي أظهر مبادرات المدارس المشاركة ضمن مجالات الرياضة والتغذية والصحة. وتبادلت جلالتها الحديث مع المديرين والمعلمين المشرفين في المدارس "عن مدى فوائد المبادرات على مستوى المدارس والمجتمعات الموجودة فيها".
وقدمت جلالتها، بحضور وزير التربية والتعليم محمد ذنيبات وأمين عام وزارة الصحة  ضيف الله اللوزي ورئيس مجلس ادارة الجمعية الملكية للتوعية الصّحية رامي فرّاج، الشهادات لـ43 مدرسة تم اعتمادها صحياً ضمن المستويات الثلاثة، الذهبي 4 مدارس، والفضي 17 مدرسة، والبرونزي 22 مدرسة، وهي المدارس التي تشارك بالبرنامج للسنة الأولى.
وقالت مديرة الجمعية انعام البريشي ان الجمعية أخذت على عاتقها خلال الأعوام السابقة "مهمة المساهمة في تحسين وتطوير بيئة صحية وآمنة لأطفالنا"، وهذه المهمة جاءت من إيمان الجمعية بأن لكل طفل الحق في الحصول على التعليم في مدرسة تتوفر فيها المتطلبات الأساسية لبيئة تعليمية صحية.
وتشتمل معايير الاعتماد على القيادة والإدارة، والبيئة المدرسية الآمنة، والبيئة المدرسية الصحية، والبيئة المدرسية النظيفة، والتثقيف الصحي، ومشاركة العاملين والمجتمع المحلي، والخدمات الصحية المقدمة للطلبة والعاملين، وخدمات الإرشاد التربوي والصحة النفسية، والتغذية، والنشاط البدني.
يذكر أن الجمعية الملكية للتوعية الصحية هي مؤسسة أردنية غير ربحية تأسست عام 2005 بتوجيهات من جلالة الملكة رانيا العبدالله لزيادة الوعي الصحي، وتمكين المجتمع المحلي من اتباع سلوكات صحية.
وكان برنامج الاعتماد الوطني للمدارس الصحية أطلق في العام الدراسي 2008-2009 كمرحلة تجريبية بمشاركة 26 مدرسة من مختلف مديريات التربية، و40 مدرسة من مدارس مبادرة مدرستي، وتم اعتماد 32 مدرسة صحية.
وشارك في البرنامج منذ انطلاقته 300 مدرسة، وتم تدريب 322 معلماً و222 مديراً، واعتماد 146 مدرسة، وتدريب 150 متطوعاً وسفيراً لبرنامج الحقيبة الصحية. -(بترا)

التعليق