بيت لحم: فلسطيني يقتل إسرائيلية ويصيب آخرين قبل أن يستشهد

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 05:31 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 06:32 مـساءً
  • آثار دماء الإسرائيليين في موقع العملية جنوب بيت لحم (الإعلام الإسرائيلي)
  • آثار دماء الإسرائيليين في موقع العملية جنوب بيت لحم (الإعلام الإسرائيلي)
  • صورة منفذ العملية ماهر الهشلمون

الغد- قتلت إسرائيلية وأصيب مستوطنان آخران مساء اليوم الاثنين، إثر تعرضهما للطعن على يد فلسطيني قبل أن يستشهد على يد جنود الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية فإن منفذ العملية هاجم مجموعة من المستوطنين في مستوطنة "عتصيون - الون شفوت" جنوب بيت لحم في الضفة المحتلة فقتل إسرائيلية وأصاب اثنين كانا معها وصفت جراح أحداها بالخطيرة، قبل أن يطلق جنود الاحتلال النار عليه ويستشهد.

وقالت الناطقة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان "قام فلسطيني بعد ظهر اليوم الاثنين بصدم سيارته بمحطة للوقود ثم غادرها وطعن ثلاثة مواطنين يهود كانوا يقفون عند موقف للباصات قرب الون شافوت في تجمع غوش عتصيون" الاستيطاني في الضفة الغربية.

وتابعت المتحدثة باسم الشرطة "ان حارس الامن الذي يقف عند مدخل مستوطنة الون شافوت اطلق النار باتجاه المشتبه به الفلسطيني فاصابه بجروح ادت الى وفاته".

بدورها أكدت مصادر فلسطينية إن منفذ العملية هو الأسير المحرر ماهر حمدي الهشلمون ويبلغ من العمر 25 عاما.

وجاء هذا الحادث بعد ساعات قليلة على اقدام فلسطيني على طعن جندي يهودي اسرائيلي في تل ابيب فاصابه بجروح خطرة قبل توقيفه على ما ذكرت متحدثة باسم الشرطة، التي اوضحت ان جروح الجندي "بالغة".(وكالات)

التعليق