جلسة لـ"النواب" لاستكمال انتخاب لجانه الدائمة

"الأعيان" و"النواب" يرفعان رديهما على خطاب العرش

تم نشره في الأحد 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • مجلس النواب -(أرشيفية)

جهاد المنسي

عمان - يرفع مجلسا الأعيان والنواب اليوم إلى جلالة الملك عبد الله الثاني رديهما على خطاب العرش التي افتتح بها جلالته أعمال الدورة العادية الثانية لمجلس الامة السابع عشر في الثاني من الشهر الحالي.
وعقد "الأعيان" و"النواب"، الأسبوع الماضي، جلستين منفصلتين أقرا فيهما رديهما على خطاب العرش، وما حملته من مضامين وتوجيهات ملكية لكلا المجلسين.
وتضمن خطاب العرش الإنجازات التي تحققت، وأولويات المرحلة، وأهمية تماسك المجتمع الأردني لمواجهة التحديات، وكيفية التعامل مع التطرف والإرهاب في الإقليم، والثوابت الأردنية والموقف من القضايا الإقليمية، وأهمية دور الجيش الأردني والأجهزة الأمنية في المحافظة على أمن الأردن، وأهمية سيادة القانون كوسيلة للتقدم.
وأكد جلالة الملك، في الخطاب، أن مصدر منعة الأردن هو جبهتنا الداخلية القوية وممارسات المواطنة الفاعلة، وان الحوار واحترام القانون هو السبيل الوحيد للوصول إلى أعلى درجات التوافق الوطني تجاه قضايانا الوطنية وإن المناخ المتقدم من الحريات والمشاركة السياسية والمجتمعية التي يمتاز بها الأردن رغم وجوده في إقليم ملتهب.
الى ذلك، يعقد مجلس النواب جلسة مسائية اليوم يواصل فيها انتخاب لجانه الدائمة البالغ عددها 20، فيما كان قد انتخب 5 لجان في جلسة سابقة بالتزكية، ولم يستكمل انتخاب لجنتين بسبب عدم وجود العدد الكافي من النواب الراغبين بالترشح لهما.
وجهد "النواب" على مدار أيام ماضية في محاولة اجراء تفاهمات لانتخاب لجانهم دون الحاجة لاجراء انتخابات مضنية، ورغم ذلك فان التوقعات تشير الى ان بعض اللجان وابرزها القانونية والادارية والطاقة وفلسطين ستشهد انتخابات لتحديد اعضائها.

Jihad.mansi@alghad.jo

 

التعليق