وزير الخارجية وآل خليفة يبحثان تطورات ومستجدات الساحتين الإقليمية والدولية

جودة ينقل تهاني الملك للعاهل البحريني وشعبه بنجاح الانتخابات

تم نشره في الثلاثاء 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • العاهل البحريني حمد بن عيسى آل خليفة خلال استقباله في المنامة أمس وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة.-(بترا)

المنامة - نقل وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني وأطيب أمنياته للعاهل البحريني جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة والشعب البحريني، متمنيا لهم مزيدا من التقدم والازدهار.
جاء ذلك خلال استقبال العاهل البحريني لجودة في المنامة أمس، حيث نقل الأخير تهاني جلالة الملك للبحرين ملكاً وحكومة وشعبا بالنجاح الكبير للانتخابات النيابية والبلدية، والتي تعكس أهمية مسيرة الاصلاح والتحديث التي يقودها الملك حمد.
وحمل العاهل البحريني، جودة تحياته الحارة للملك عبدالله الثاني وللشعب الاردني، مشيرا الى الاخوة والعلاقات المميزة التي تربطه بجلالة الملك والعلاقات التاريخية بين المملكتين والشعبين الشقيقين، والتي انعكست ايجابا في الميادين كافة.
وتم خلال اللقاء، استعراض آخر التطورات والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.
وثمن العاهل البحريني مواقف جلالة الملك، مؤكدا التوافق التام بين الاردن والبحرين ازاء هذه التحديات وسبل مواجهتها.
من جانبه، أكد جودة موقف الاردن الثابت على مركزية القضية الفلسطينية، وضرورة الوصول الى تطبيق حل الدولتين الذي تقوم بموجبه الدولة الفلسطينية المستقلة والقابلة للحياة، ذات السيادة الكاملة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشرقية، وفقا للشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.
كما أكد موقف جلالته والأردن إزاء التطرف والارهاب ومكافحتهما، من منطلق ان هذه المعركة هي معركتنا بشكل أساس ومعركة الاسلام المعتدل ضد التطرف وضد من يحاول تشويه  صورة الدين الحنيف ومن يدعمهم.
وعلى صعيد متصل، استقبل رئيس وزراء البحرين سمو الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، جودة الذي قدم لسموه التهاني باسم جلالة الملك والحكومة الاردنية، بالشفاء من الوعكة الصحية التي ألمت به والعودة الميمونة الى بلاده سالما معافى، سائلا المولى العلي القدير ان يديم على سموه موفور الصحة والعافية.
كما استقبل ولي عهد البحرين سمو الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، جودة الذي نقل له تحيات ولي العهد سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني.
وجرى في اللقاء بحث العلاقات المميزة بين البلدين الشقيقين وآخر المستجدات في المنطقة.
وأجرى جودة مباحثات مكثفة مع نظيره البحريني الشيخ خالد بن احمد آل خليفة، تم خلالها التأكيد على عمق العلاقات الثنائية، ومتانة الروابط التي تجمع البلدين الشقيقين، والحرص على الارتقاء والبناء عليها في مختلف المجالات تحقيقا للمصالح المشتركة، كما أكد الطرفان ضرورة انعقاد اجتماعات اللجنة المشتركة العليا في اقرب فرصة ممكنة.
كما تم بحث الأوضاع المأساوية المستمرة في سورية، واهمية التوصل الى حل سياسي يضمن وقف العنف والقتل والدمار وعودة الأمن والاستقرار للشعب السوري، حيث أشار الطرفان إلى العبء الكبير الذّي يتحمله الاردن في استضافة اللاجئين السوريين.
وكان القادة في البحرين وعلى  المستويات كافة، أشادوا بمكانة جلالة الملك والاردن في العالم، مؤكدين تقديرهم الكبير لجلالته وللأردن والعلاقة الاخوية المميزة التي تربط القيادتين والبلدَين والشعبين الشقيقين.-(بترا)

التعليق