3 % نسبة التخفيض المتوقعة على أسعار المحروقات

تم نشره في الأربعاء 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 03:06 مـساءً
  • عامل في إحدى محطات المحروقات - (تصوير: اسامة الرفاعي)

حمزة دعنا

عمان- تشرع الحكومة نهاية الشهر الحالي تخفيض أسعار المشتقات النفطية محليا بالاستناد إلى معدل الأسعار العالمية خلال الثلاثين يوما الماضية، في ظل توقعات بأن لا يزيد التخفيض على أسعارها من 2 الى 3%.

وبحسب رئيس نقابة أصحاب محطات المحروقات ومراكز التوزيع فهد الفايز فأن هذا التعديل يتضمن تخفيض أسعار المشتقات النفطية بما لا يزيد عن 3 % بأي حال من الأحوال، إذ كانت الحكومة تعتمد خام برنت مؤشرا فعليا في معادلة التسعير.

وأشار إلى أن معدل أسعار خام برنت (وهو النفط الخام قبل التكرير) العالمية انخفض الشهر الحالي بما يتراوح ما بين 5 إلى 6 %، إلا أن الطلب على المشتقات النفطية عالمياً (وهو الديزل والبنزين والكاز والغاز المنزلي بشقيه) حال دون تخفيض أسعار المشتقات النفطية محلياً ضمن المتوقع.

وقال الفايز إن الطلب على المشتقات النفطية ارتفع في السوق المحلية خلال اليومين الحاليين عن معدلاته اليومية الاعتيادية.

وبحسب سياسة التسعير الشهري التي تتبعها الحكومة من أواخر العام 2012، تجتمع لجنة تسعير المحروقات نهاية كل شهر لتحديد أسعار جديدة للمشتقات النفطية في السوق المحلية بناء على مراجعة الأسعار العالمية واحتساب التكاليف التي تضاف إليها من نقل ومناولة وضرائب وغيرها.

وتبقى الأسعار سارية اعتبارا من فجر اليوم الأول من كل شهر وحتى نهاية اليوم الأخير منه.

 

Hamzeh.daana@alghad.jo

 

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لويش مغلبين حالكم؟ (يعطيكم العافية)

    الأربعاء 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2014.
    ترا ارتفاع الاستهلاك في السوق الداخلي لا يعني ارتفاعه عالميا وانما زيادة ربح للمستفيدين! والسعر لم ينخفض 5-6 % بل انخفض بأكثر من 25 % من شهرين واذا حسبتم نسبة التخفيض الأولى 3 % وهي كمان 3 % هي 6 % فاتقوا الله في الشعب وبكفي انه تحكولنا ما بدنا نخفض!أشرف والله!