وزير التخطيط يلتقي وفدا من مجلس العموم البريطاني

تم نشره في الثلاثاء 2 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - الغد -  التقى وزير التخطيط والتعاون الدولي د.إبراهيم سيف أمس وفدا  من مجلس العموم البريطاني الذي يضم أعضاء في مجلس تعزيز التفاهم العربي البريطاني والمجموعة البرلمانية الأردنية برئاسة النائب كريسبين بلنت.
واستعرض الطرفان العلاقات الثنائية بين البلدين فيما تناول اللقاء علاقات التعاون الاقتصادي والتنموي بين البلدين وآليات تعزيزها والبناء عليها في كافة المجالات.
وتطرق الوزير سيف خلال لقاء الوفد البريطاني للتحديات الاقتصادية الراهنة والتبعات الإنسانية والمالية التي يتحملها الأردن نتيجة الأوضاع السائدة في المنطقة ومن ضمنها استضافة أعداد كبيرة من الأشقاء السوريين وآثارها المرتدة على المملكة والتي أضافت أعباء اقتصادية وإجتماعية جديدة على الموازنة وضغوطات على البنية التحتية والخدمات وعلى قطاعات التعليم والصحة والمياه ولا سيما في مناطق الشمال والوسط والمجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين.
وأعرب عن أمله بايجاد السبل الكفيلة لتقوية وتعزيز التعاون مع المملكة المتحدة في هذه المجالات.
كما استعرض سيف الرؤية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة للأردن حتى العام 2025.
وشدد على أهمية العلاقات التاريخية الأردنية-البريطانية المتميزة، وانعكاسها على دعم جهود تحقيق التنمية الشاملة في الأردن من خلال برامج المساعدات الفنية الاقتصادية والسياسية، ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
من جانبه؛ أشاد الوفد الضيف ببرامج الإصلاح والتحديث والتنمية الشاملة التي يقودها الملك عبدالله الثاني في المملكة، والتي ساهمت بجعل الأردن نموذجاً للاصلاح في المنطقة وساعدت في تخفيف أثر الأزمات الاقتصادية التي تواجه المملكة.
كما أعربوا عن إدراكهم وتقديرهم لحجم التحديات التي تواجه الأردن سيما الناجمة عن استقبال اعداد كبيرة من اللاجئين السوريين وغيرهم.

التعليق