"حماية المستهلك" تدعو لتقنين تكاليف الأفراح والأتراح

تم نشره في الاثنين 15 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • إحدى صالات الأفراح في عمان - (أرشيفية)

عمان-الغد- دعت جمعية حماية المستهلك المواطنين إلى ضرورة عدم المبالغة في تكاليف الأفراح والأتراح وعدم الاسراف.
وبينت أن تقنين الاسراف في هذه المناسبات ينطلق من تعاليم الدين الاسلامي الحنيف الذي أكد في نصوص قرآنية وسنن نبوية على الاعتدال والوسطية وعدم الغلو في الاسراف وذلك حفاظا على المجتمع بأسره.
وقال رئيس الجمعية د.محمد عبيدات في بيان صحفي أمس إن "حماية المستهلك" تدعو المواطنين إلى ضرورة الابتعاد عن العديد من الممارسات السلبية في الأفراح والأتراح بهدف التخفيف ما أمكن من الاعباء المالية على الاسر التي تعاني في الاصل ظروفا معيشية صعبة للغاية في ظل تراجع القدرات الشرائية وتآكل الدخول".
وأضاف "هناك العديد من الممارسات السلبية في افراحنا ساهمت في ارتفاع تكاليف الزواج الامر الذي تسبب في عزوف اعداد كبيرة من الشباب عن الزواج لا سيما في ظل الحديث عن البطالة وعن مستويات الدخل المتدنية".
كما نوه رئيس "حماية المستهلك" الى أهمية الالتزام بالوثائق الاجتماعية التي هي بمثابة عقد اجتماعي بين ابناء الوطن الواحد والتي تحض على اختصار تكاليف الاتراح التي باتت ترهق الأسر والحد من الاسراف والمبالغة في هذا المجال.
وأكد عبيدات ان ميزانيات الأسر الأردنية لا تحتاج مزيدا من الأعباء المالية خاصة في ظل الظروف المالية لهذه الأسر التي بالكاد تلبي الاحتياجات الأساسية للمعيشة. 

التعليق