لوحة تُباع بمليون و 100 ألف دولار

تم نشره في الثلاثاء 16 كانون الأول / ديسمبر 2014. 08:15 مـساءً

الغد - حققت لوحة "الجالسون في فناء المنزل" التاريخية، للرسام التركي "إبراهيم تشالَّي"؛ أعلى سعر في مزاد علني للوحات والتحف الفنية، بمدينة إسطنبول اليوم، ببلوغ قيمتها مليون و100 ألف دولار أميركي (2 مليون و 460 ألف ليرة تركية).

 

وأفادت شركة "أنتيك" المساهمة - المنظمة للمزاد في بيان لها - بمشاركة أكثر من 500 شخص بينهم رجال الأعمال وفنانون، حيث حققت اللوحات الكلاسيكية والأعمال الفنية العثمانية؛ أسعار بيع قياسية.

 

 ويعود تاريخ اللوحة لعام 1913، وتظهر فيها امرأة جالسة في فناء منزل، ترضع طفلها الصغير وبجانبها سلة قش مليئة بالفاكهة.

 

كما بيعت لوحة "الشقائق" للفنان سامي ياتيك؛ بـ 360 ألف دولار (757 ألف ليرة تركية)، ولوحة " الربيع في النيل" للرسام خليل باشا؛ بـ 300 ألف دولار (630 ألف ليرة تركية).

الاناضول

                                          

التعليق