مصر: أول خُلع بين زوجين بسبب ''كيم كارداشيان''

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الأول / ديسمبر 2014. 08:04 مـساءً
  • كيم كارداشيان - (أرشيفية)
القاهرة– قضت محكمة مصرية بالخلع بين زوجين، بعد رفض الزوجة جلسات الصلح وإصرارها على الانفصال، بسبب طلبات زوجها المتكررة لها بالتشبه بكيم كارداشيان أو هيفاء وهبي.

وكانت الزوجة وتدعي ''رحمة.م'' قد أقامت دعوى خلع أمام محكمة الأسرة بإمبابة بالجيزة جنوب القاهرة، وقالت في دعواها التي حملت رقم 1786 لسنة 2014 إنها تحملت الكثير من الضغط النفسي والمعنوي، بسبب طلبات زوجها غير العقلانية والتي وصفتها بالحيوانية، مؤكدة أنه طلب منها كثيراً أن تصبح مثل كيم كارداشيان.

وقالت الزوجة إن "زوجها خانها من دون أي مبرر، حيث لم تمتنع عن إعطائه حقوقه الشرعية ولكنه يريدها كهيفاء وهبي وكيم كاردشيان، وهي لست مثل هؤلاء، وعندما علمت أنه قام بخيانتها لم تستطع أن تكمل حياتها معه.

وأضافت الزوجة في أقوالها أمام المحكمة أن زوجها بالغ في طلباته لدرجة رغبته في أن تكون نموذجاً حياً لعارضة الأزياء كيم كاردشيان، وإلغاء شخصيتها.

وعلق الزوج ويدعى "هيثم.خ"، أمام مكتب التسوية بمحكمة الأسرة بالقول لقد "تزوجت لكي أسعد نفسي وأمتنع عن ارتكاب الفاحشة، ولكن زوجتي لم تكن تهتم بي بأي شكل، حتى في ممارسة العلاقة الشرعية، ومع زيادة الإهمال ضعفت ووقعت في بئر الخيانة".

وفي نهاية الجلسة أصدرت المحكمة قرارها بالخلع بين الزوجين، بعد فشل محاولات الصلح بينهما. العربية.نت

التعليق