"تحدي الألفية" تحتفل بإنجازات دعم نشاطات المرأة والفئات الأقل حظا

تم نشره في الخميس 18 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً

الزرقاء - احتفلت شركة تحدي الألفية؛ المملوكة للحكومة الأردنية؛ بمناسبة مرور ثلاثة أعوام على دمج النوع الاجتماعي من خلال دعم نشاطات المرأة والفئات الأقل حظا في مشاريع برنامج تحدي الألفية في الأردن.
وتمول مؤسسة تحدي الألفية، التابعة لحكومة الولايات المتحدة الأميركية، مشاريع مياه وصرف صحي في محافظة الزرقاء من خلال منحة قيمتها 275 مليون دولار.
وتم الاحتفال تحت رعاية وزيرة التنمية الاجتماعية ريم أبو حسان وحضور سفيرة الولايات المتحدة في الأردن آليس ويلز.
وقال المدير التنفيذي لشركة تحدي الألفية م. كمال الزعبي "نجحت شركة تحدي الألفية بدمج النوع الاجتماعي على مستويات محتلفة".
وبين أن الشركة روجت وما تزال تروج لممارسات التوظيف العادل، ودربت الشركة مقاوليها القائمين على تنفيذ مشاريع المياه والصرف الصحي على مبدأ التكافؤ في الفرص بين الجنسين وإجراءات منع الاتجار بالبشر.
ونتج عن هذا النهج توظيف البرنامج الإنمائي لـ104 نساء في وظائف بدوام كامل ليصبح البرنامج من أكثر مشاريع البنية التحتية الكبرى في الأردن توظيفا للمرأة خاصة المرأة العاملة في الميدان.
كما وظفت شركة تحدي الألفية أكثر من 100 امرأة من المجتمع المحلي في وظائف بدوام جزئي كباحثات اجتماعيات.
وأضاف الزعبي "تم تدريب هؤلاء النساء على تنفيذ مسوحات اجتماعية واقتصادية تستهدف المنتفعين من صندوق المعونة الوطنية كجزء من نشاطات مشروع إدارة المياه المنزلية الذي يهدف إلى إصلاح شبكة المياه الداخلية لمنازل الفئات الأكثر فقرا في محافظة الزرقاء".
وعلاوة على إنجازات التوظيف؛ استفادت الأسر التي ترأستها نساء في محافظة الزرقاء من مشاريع الشركة؛ حيث أشارت الإحصائيات الصادرة في 30 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014، إلى أن 14 % من البيوت التي ربطت على مشروع شبكة الصرف الصحي الممولة من مؤسسة تحدي الألفية هي بيوت ترأسها نساء.
وكانت شركة تحدي الألفية طورت ونفذت منذ بداياتها خطة شاملة لدمج النوع الاجتماعي لضمان تكافؤ الفرص بين الجنسين في جميع عملياتها. وتنفذ الشركة تدريبات متخصصة على هذا الصعيد لموظفيها ومستشاريها ومقاوليها.
إضافة إلى ذلك، تشجع الشركة من خلال العمل الوثيق مع الجمعيات النسائية في محافظة الزرقاء على مشاركة النساء في جميع أنشطتها العامة.
وقالت سفير الولايات المتحدة إلى الأردن آليس ويلز "تلعب النساء دورا محوريا في إدارة الموارد المائية والحفاظ عليها في الأردن؛ فمن خلال تشجيع مشاركة المرأة في جميع نشاطات المنحة الأميركية بقيمة 275 مليون دولار والمخصصة لمشاريع مياه وصرف صحي، تسهم مؤسسة تحدي الألفية في مساعدة المجتمعات المستفيدة من المنحة من تعظيم ممارساتهم الإيجابية في إدارة المياه".
وتخطط شركة تحدي الألفية لإطلاق مبادرة تستهدف النساء تحت مظلة مشروع إدارة المياه المنزلية.
وعلقت مسؤولة النوع الاجتماعي في شركة تحدي الألفية، د. خلود مراشدة، على هذه المبادرة، قائلة "بالتعاون مع الجمعيات النسائية في محافظة الزرقاء، سنطلق مبادرة لتمكين المرأة من خلال إدراجها في دورات تدريبية معتمدة في مهنة السباكة إلى جانب دورات في تطوير المشاريع الصغيرة والتسويق".

التعليق