"راصد" يدعو النواب لممارسة دورهم الرقابي

تم نشره في الأحد 4 كانون الثاني / يناير 2015. 01:00 صباحاً

عمان  - قال برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة "راصد" إن مجلس النواب "عانى" في الأسبوع التاسع من عمر دورته العادية الثانية مرة أخرى من إشكالية فقدان النصاب القانوني للجلسات.
وأوضح، في تقريره عن الأسبوع التاسع الذي أصدره أمس، "إن فقدان النصاب القانوني حال دون أن يتمكن المجلس من استكمال جلسته الصباحية في اليوم الأخير من العام الماضي، ما دفع برئيس المجلس إلى إلغاء الجلسة المسائية المقررة في نفس اليوم والمخصصة للجانب الرقابي". وأضاف أن عدم عقد جلسة الأربعاء الماضي المسائية المخصصة للرقابة جاء بغرض عدم مناقشة قرار الحكومة رفع أسعار الكهرباء اعتبارا من اليوم التالي للجلسة "مطلع العام الجديد" لاسيما أن رئيس المجلس أعلن في الجلسة الصباحية في نفس اليوم أن هذا الموضوع يمكن مناقشته في الجلسة المسائية.
ولفت الى أن المجلس اكتفى بإصدار بيان طالب فيه الحكومة بضرورة التريث في اتخاذ قرار تعديل التعرفة الكهربائية وتجميده وإعادة دراسة المسببات التي ستؤدي لرفع أسعار الكهرباء. وبين "راصد" أن المجلس لم يعقد خلال دورته العادية الثانية "إلا جلسة رقابية واحدة خلال تسعة أسابيع من عمر الدورة العادية، ما يؤثر على دور مجلس النواب الرقابي في مراقبة عمل الحكومة". ولفت إلى أن مجلس الأعيان أقر مشروع قانون ضريبة الدخل لسنة 2014 كما ورد من مجلس النواب "في زمن قياسي لم يتجاوز 72 ساعة، في حين إن القانون استغرقت مناقشاته أمام مجلس النواب 14 جلسة". -(بترا)

التعليق