السماح لمرضى الكلى بالعلاج على نفقة وزارة الصحة

تم نشره في الخميس 8 كانون الثاني / يناير 2015. 03:17 مـساءً
  • آلية تابعة للدفاع المدني خلال العاصفة الثلجية هدى -(تصوير: محمد أبو غوش)

عمان- قال وزير الصحة الدكتور علي حياصات ان خطط الطوارئ التي اعدتها الوزارة نفذت على المستويين المركزي والميداني بدقة متناهية، ومن ضمنها السماح لمرضى الكلى بالعلاج في أقرب مستشفى لهم على نفقة الوزارة.

واشار الحياصات إلى ان مستشفيات الوزارة ومراكزها الصحية المناوبة في انحاء المملكة كافة استمرت بتقديم الخدمات الصحية للمواطنين بشكل جيد رغم صعوبة الظروف الجوية.

وبين ان الوزارة اولت اهتماما خاصا ضمن خطط الطوارئ التي اعدتها لمرضى الكلى، مشيدا بتعاون الدفاع المدني على هذا الصعيد حيث تم اجراء غسيل كلى للمرضى بالمواعيد المحددة لهم دون اية عوائق.

ولفت الدكتور حياصات الى قرار الوزارة بالسماح لمرضى الكلى بالعلاج في اقرب مستشفى حتى وإن كان مستشفى خاصا على نفقة الوزارة، وذلك تسهيلا على المرضى ومراعاة للظرف الطارئ.

واكد ان الوزارة وفرت جميع متطلبات خطط الطوارئ وتم رفع مستوى الجاهزية بإمداد المستشفيات بمخزون اضافي احتياطي من الادوية والمستلزمات الطبية والمواد الغذائية والمحروقات وغيرها من الاحتياجات المختلفة من سيارات إسعاف ومولدات كهربائية.

وبين الدكتور حياصات ان أعداد المراجعين لأقسام الاسعاف والطوارئ في المستشفيات اظهرت وعيا كبيرا لدى المواطنين بأهمية عدم المراجعة إلا للضرورة الطبية تجنبا للمخاطر المحتملة على الطرق بسبب الظروف الجوية.

ولفت الى ان اعداد المراجعين كانت أقل بكثير من الايام الاعتيادية ولم تسجل اي حوادث واصابات.

وقدر الدكتور حياصات عاليا الجهود التي تبذلها كوادر الوزارة خاصة المستشفيات والمراكز الصحية المناوبة وغرف الطوارئ لضمان استمرار المواد الطبية في الظروف السائدة.-(بترا) 

التعليق