المنخفض الجوي يبشر بموسم زراعي جيد

تم نشره في الأحد 11 كانون الثاني / يناير 2015. 12:00 صباحاً
  • مزارعون يحصدون محصول البندورة في منطقة الكرامة في موسم زراعي سابق- (تصوير: محمد ابو غوش)

عبدالله الربيحات

عمان - أكدت وزارة الزراعة أن أمطار وثلوج المنخفض الجوي، الذي يؤثر على المملكة والمنطقة منذ منتصف الأسبوع الماضي، "تبشر بموسم زراعي جيد"، ينعكس إيجابا على القطاع الزراعي، بشقيه الحيواني والنباتي، خاصة لمزارعي القمح.
وقال الناطق باسم وزارة الزراعة نمر حدادين لـ"الغد" أمس، إن الموسم المطري خلال هذا العام وخلال المنخفض شهد توزيعا جيدا، بحيث سيستفيد من النسبة الكبرى من هذه الأمطار مزارعو القمح.
وبالنسبة للأشجار المثمرة، أشار حدادين الى ان الأرض باتت مشبعة بمياه الأمطار، وهذا ينعكس على إنتاجها ويرفع من نسبة الرطوبة فيها. وفيما يتعلق بالثروة الحيوانية، يتوقع أن تزيد الأمطار الكثيفة والثلوج من نمو الأعشاب وتجدد الغطاء النباتي، الأمر الذي سيطيل من أمد الربيع، ويخفف على مربي المواشي بتوفير مراع طبيعية.  كما لفت حدادين الى أن أمطار الخير الكثيفة خلال هذا المنخفض تعزز بصورة جيدة من المخزون المائي الاستراتيجي، عبر تجديد المياه الجوفية، ورفع نسبة المخزن بالسدود والحفائر. أما بخصوص الصقيع وتأثيراته السلبية على المزروعات، فلفت حدادين الى ان الصقيع على المرتفعات لا يدعو للقلق، لان الاشجار المثمرة مثل التفاحيات واللوزيات تحتاج الى البرودة وتتحملها.  أما بالنسبة للاغوار فأشار حدادين الى ان الوزارة وبالتنسيق مع سلطة وادي الأردن ولمواجهة الصقيع والتقليل من تأثيراته على المزروعات، عملت على رفع التزويد المائي لري المزروعات للتخفيف من آثار الصقيع. وتدعو الوزارة المزارعين في الأغوار لحرق جفت الزيتون والأعشاب الجافة قدر الإمكان، للتخفيف من آثار الانجماد على المزروعات.
وبين حدادين أنه لم تسجل حتى الآن أي أضرار للصقيع على المزرعات، لافتا الى أنه تم تشكيل غرفة طوارئ في الوزارة، مرتبطة بمديريات الزراعة والمرشدين الزراعيين لمتابعة الأوضاع الزراعية في الميدان.

abdallah.arbaihat@alghad.jo

التعليق