قتلى بهجوم لـ"داعش" على سد الموصل

تم نشره في الأربعاء 14 كانون الثاني / يناير 2015. 08:13 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 14 كانون الثاني / يناير 2015. 08:14 مـساءً

الغد - أعلن مصدر أمني، الأربعاء، أن 11 عنصرا من قوات البشمركة الكردية وعشرات المسلحين من "تنظيم الدولة" قتلوا في هجوم للتنظيم على سد الموصل، بينما قتل 45 عنصرا من مسلحي "داعش" في جنوبي تكريت وشمالي بغداد.

وقال المصدر إن عناصر التنظيم  شنوا هجوما على نقاط تفتيش لقوات البشمركة، التي تصدت بأسلحتها الخفيفة والثقيلة ما أوقع  11 قتيلا من البشمركة وعشرات القتلى في صفوف داعش.

وذكر بيان لوزارة الدفاع أن قوات قيادة عمليات صلاح الديننفذت عمليات عسكرية في منطقتي المالحة والمزرعة أسفرت عن قتل 27 عنصرا من داعش، وتكبيده خسائر كبيرة بالمعدات والأسلحة.

وفي نفس السياق، ذكر البيان أن قوة من اللواء 59 التابع إلى الفرقة السادسة تمكنت من تطهير مناطق تل مسعود والحلابسة الشمالية ومدرسة البواسل، شمالي بغداد، من عناصر داعش، وقتلت منهم 18 عنصرا وأصيب 7 آخرون، وتم تدمير 3 عجلات تحمل رشاشات أحادية وتفكيك 8 عبوات ناسفة.

إلى ذلك، قتل 11 عنصرا من مسلحي "تنظيم الدولة" وجرح العشرات في غارة للتحالف الدولي على مواقع التنظيم في منطقة تلكيف على مشارف الموصل.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من دعوة رئيس الحكومة العراقية، حيدر العبادي، التحالف الدولي إلى زيادة وتيرة ضرباته الجوية ضد قواعد داعش وتسريع وتوسيع عمليات تدريب القوات الأمنية. سكاي

التعليق