غزة: انفجار يستهدف مسؤول أمني دون إصابات

تم نشره في الثلاثاء 20 كانون الثاني / يناير 2015. 08:40 صباحاً
  • عناصر من الأمن في غزة - (ارشيفية)

غزة- أفاد مصدر أمني وشهود عيان أن مجهولين فجروا سيارة لمسؤول أمني في وزارة الداخلية التي تديرها حماس في قطاع غزة كانت امام منزله في شمال مدينة غزة بعد منتصف ليل الاثنين الثلاثاء دون اصابات.
وقال اياد البزم المتحدث باسم وزارة الداخلية في بيان ان "انفجارا ناجم عن وضع عبوة محلية الصنع اسفل سيارة احد ضباط الشرطة العسكرية اثناء توقيفها امام منزله في حي الشيخ رضوان اسفر عن اضرار مباشرة في السيارة دون وقوع اصابات".
واكد البزم ان اجهزة الامن تحقق في الحادث "وتجمع الادلة للوصول الى الجناة".
وذكر شهود عيان ان السيارة تعود "للمقدم حلمي خلف مدير الادارة والمالية في الشرطة العسكرية".
واشار الشهود الى ان الانفجار كان "قويا حيث هرعت طواقم الدفاع المدني وعناصر الشرطة للمكان وتم اخماد الحريق".
يشار الى ان حوادث تفجير مماثلة كانت وقعت العام الماضي في غزة دون الاعلان عن منفذيها.
وكان مجهولون خطوا فجر السبت شعارات معادية لفرنسا على جدران المركز الثقافي الفرنسي بعد نشر رسومات للنبي محمد، حيث كان انفجاران وقعا في محيط المركز الفرنسي في اواخر العام الماضي لا زالت اجهزة الامن تحقق في الجهات التي تقف وراء هذه الاحداث.
وللمرة الاولى منذ سنوات نظم نحو مائتين من عناصر الجماعات السلفية المتشددة تظاهرة الاثنين امام المركز الثافي الفرنسي في غزة احتجاجا على نشر رسومات للنبي واحرقوا خلالها علم فرنسا.-(ا ف ب)

التعليق