انخفاض السياح يهدد بإغلاق فنادق بالبترا

تم نشره في الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015. 12:00 صباحاً
  • سياح في مدينة البترا الوردية - (من المصدر)

رداد ثلجي القرالة

عمان- تواجه الفنادق في المدينة الوردية (البترا)، إحدى عجائب الدنيا السبع تحديات خطيرة، متمثلة بانخفاض الزوار والسياح، ما دفع 4 فنادق العام الماضي للإغلاق، في الوقت الذي يخشى أصحاب فنادق إغلاق منشآتهم بحال استمر الوضع على حاله.
وبهذا السياق، قال أصحاب فنادق لـ"الغد" إن 4 فنادق في مدينة البترا من مختلف التصنيفات أغلقت العام الماضي نتيجة تراجع نسب الإشغال فيها ووصولها إلى حد الصفر ما رتب  خسائر فادحة.
ويخشى أصحاب الفنادق أن يضطرهم استمرار تراجع الزوار إلى إغلاق فنادقهم، وهذا ما عبر عنه رئيس مجلس إدارة أحد الفنادق في مدينة البترا حسين هلالات، حيث قال إن "جميع فنادق البترا مهددة بالإغلاق في حال استمرار انخفاض أعداد السياح بشكل عام والأوروبيين بشكل خاص".
 وأشار إلى أن بقاء الحال على ما هو عليه دون وجود حلول سيزيد وتيرة إغلاق الفنادق في مدينة البترا، مبينا أن العديد من فنادق البترا تعاني حاليا من ركود حيث يكاد يخلو بعضها من السياح.
وبين أنه تم التباحث مع الحكومة ممثلة بوزارة السياحة حول الأوضاع التي تعاني منها الفنادق في البترا.
من جهته، قال صاحب أحد الفنادق التي أغلقت في مدينة البترا حنا الصوالحة إنه "سرح ما يقارب 56 موظفا من فندقه نتيجة تراجع السياحة في المدينة وارتفاع التكاليف المترتبة عليه من ارتفاع أسعار الكهرباء والديزل وغيرها من التكاليف الأخرى".
وبين الصوالحة أن عدد العاملين في فندقه وصل خلال العام 2010 حوالي 76 موظفا، لافتا إلى أنه بعد إغلاق فندقه بشكل مؤقت أبقى على 20 موظفا لحين معالجة التحديات التي تواجه أصحاب الفنادق العاملة في البترا.
بدوره؛ قال رئيس سلطة إقليم البترا محمد النوافلة ردا على أسئلة "الغد" إن الاضطرابات السياسية التي تمر بها المناطق المجاورة تسببت بشكل كبير بانخفاض أعداد السياح الأوروبيين والأجانب إلى المملكة ما أدى إلى هبوط نسب إشغال الفنادق بالبترا وإغلاق 4 منها.
وأكد النوافلة أن السلطة تولي الموضوع اهتماما كبيرا حيث شكلت السلطة لجنة للوقوف على إيجاد حلول لمعالجة تراجع نسب إشغال الفنادق في البترا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »رسوم مبالغ فيها (عيسى)

    الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015.
    طبعا سوف تقل الاعداد للوفود السياحية الاوروبية عندما تكون تذكرة دخول السائح الاجنبي 50 دينار ،، والتي كانت في السابق 20 دينار، وهو ايضا رقم مبالغ فيه ،
    اسباب تنفر السائح وتبعده عن التوجه للبترا،
    بالاضافة الى الاجور المرتفعة في التنقلات الداخلية ( العربايات التي تجرها الاحصنة ) واستئجار الاحصنة او الجمال او حتى الحمير، كلها اجورها مرتفعة ،،
    اسباب تنفر السائح من الداخل والخارج ،،
    اضافة الى ما ذكره الاخ اياد، السياحة الخارجية تكلف المواطن اقل من السياحة الداخلية ، والمثال اللي ذكره صحيح،
    وانا شخصيا، قضيت مع عائلتي اسبوع في شرم الشيخ، بتكلفة اجمالية شاملة تذاكر الطيران وفندق خمس نجوم 1800 دينار ،، وقبل هذه الرحلة كنت استفسر عن حجوزات فنادق العقبة ( خمس نجوم ) ، حصلت على سعر 2000 دينار ، اجور اقامة وفطور فقط لنفس المدة !!!!
    فهذا شي اكيد،لاسباب تراجع السياحة في الاردن ، وليس في البتراء فقط .
  • »ممكن (اردنية)

    الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015.
    ارتفاع اسعار التذاكر من وال الاردن بيسبب مشكلة كبيرة..
    بينما بالمقابل بتسافر من لندن لاي بلد اوروبي او حتى لشرم الشيخ بالطيارة (easy jet) او شركات طيران مماثلة ب30 يورو للشخص..
    يلي جاي عالاردن، 300 دينار عالشخص، بيسافر مع عيلته على غير بلد..
    ناهيك عن المضايقات والاستغلال لبعض السواح..
    ورسوم الدخول 50 دينار فقط للدخول..صراحة كتير غالية..
    الفنادف اسعارها معقولة..لكن كلفة تبعات الاقامة زيادة شوي..
  • »اسبابارتفاع اسعار الخدمات (هلالات)

    الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015.
    للعلم تكلفه الكهرباء في الغرفه الفندقيه في الليله الواحده من بين 50-60 دينار يضاف لها تكلفه المحرقات حوالي 10دنانير يضاف 16% ضريبه مبيعات و10% بدل خدمه وتقريبا 25% رواتب وووووووو حيث تتجاوز تكلفه الغرفه مغلقه 100 دينا ر بدون اكل هذي هي النكلفه وهنا اسأل هل الفندق مسؤول عن ارتفاع سعر هذه الخدمه حيث لم تعد فنادق الاردن منافسه بالاسعار كباقي الدول الاخرى ان الاستثمار في هذا القطاع لم يعد مجديا اقول اتقي الله يا حكومه
  • »شوفو وين الفرق (اياد الرفاعي)

    الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015.
    لقد قضيت ليلتين في فندق الماريوت / عمان دفعت مقابلها 390 دينار بدول اكل او شرب باستثناء فطور الصباح ، ودفعت ايظا 480 دينار مقابل ثلاث ليال في اسطنبول شامل وجبة الفطور ورحلى في مضيق البسفور بالاظافة الى تذاكر الطيرات ذهابا وايابا
  • »إبحثوا عن رسوم الدخول للأجانب (زائر 32)

    الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015.
    كيف لا تتأثر السياحة في البتراء عندما تكون رسوم الدخول للسائح الأجنبي خمسون ديناراً للشخص الواحد ؟! يجب تخفيض هذه الرسوم إلى سعر معقول لا يتجاوز عشرون دولاراً (أي حوالي 15 دينار) علماً انه تم تخفيض رسوم دخول الزوار العرب مؤخراً ليصبح أسوة بالأردنيين لكن السواح العرب نسبتهم ضئيلة جدا مقارنة بالأجانب
  • »هل عرف السبب؟ (د.رائد الدقات)

    الأربعاء 28 كانون الثاني / يناير 2015.
    للاسف سنوات والى اليوم الاهمال الحكومي مستمر وأيضا الفنادق مستمرة بالجهل السياحي وطريقة ادارة السياحة ... واهم الاسباب :
    1 - من الحكومة ارتفاع الكهرباء بطريقة جنونية والضريبة بكافة انواعها.
    2- من الحكومة تذكرة دخول مدينة البتراء ما بين 50 دينار الى 100 دينار للسائح الاجنبي ؟ يعني بالمنطق والعقل نحن لا نملك قاعدة سياحية وشهرة سياحية بالعالم وسياح بالملايين فالافضل لجذب السياح ان تكون اسعار الدخول اقل من هذا السعر ، وعن تجربة من الطلاب الاجانب و زواره ممن اتعامل معهم يشكون من الاسعار بالبتراء وسوء الادارة وايضا الخدمات من الباعة وطريقة التسول ..
    3 - من طرف الفنادق استغلال بكل معانيه للسائح ورؤيتهم للسواح بأنهم دولارات تمشي ويجب الحصول عليهم بأي طريقة وكان الاولى ان تكون طريقتهم ( مثل بالعامية : قليل دائم ولا كثير منقطع) وأيضا ان تكون الاسعار مناسبة للمواطن أيضا ليتم جذب المواطن ولكن بكل اسف الفنادق بالمملكة ترفع الاسعار مما تجبر المواطن على السفر للخارج لقضاء الاجازة بسبب رخص الاسعار خارج المملكة .
    ----------------
    الخلاصة : كل هذه العوامل واسباب اخرى مهمة تؤدي لخسارة السياحة وهروب السياح وايضا ترك ذكرى سيئة بعقول السياح وبالتالي كل سائح لا ينصح بزيارة الاردن بسبب ما يحدث ...
    وللعلم كثيرا راسلت وزارة السياحة وكتبت بالمواقع من سنوات ولكن بكل اسف لا حياة لمن تنادي... وسنخسر المزيد والكثير مستقبلا ان لم يتم تدارك الاخطاء .