الأردنية لرياضة السيارات تسمي خبيرات لجنة المرأة

تم نشره في الخميس 29 كانون الثاني / يناير 2015. 01:00 صباحاً
  • رندة النابلسي نائب رئيس لجنة المرأة في الاتحاد الدولي للسيارات - (من المصدر)

أيمن وجيه الخطيب

عمان - عقد الرئيس التنفيذي للأردنية لرياضة السيارات عثمان ناصيف، اجتماعا مع نائبة رئيس لجنة المرأة في الاتحاد الدولي للسيارات رندة النابلسي، تم خلاله تسمية اعضاء للجنة المرأة الأردنية في رياضة السيارات، وتضم في عضويتها 8 سيدات هن: رندة النابلسي ورنا أبو لغد ولما حطاب ولما الخريشة وناديا شنودة ونانسي المجالي وياسمين الماجد وهبة الأمير.
وتم الأخد بعين الاعتبار عند تشكيل لجنة المرأة اختيار سيدات لهن خبرة في الأمور التنظيمية والسلامة العامة والسباقات، حيث تم اختيار كل من المتسابقة نانسي المجالي والملاحة ناديا شنودة لضمهما للجنة.
لجنة رياضة المرأة وبناء على طلب الاتحاد الدولي، تهدف إلى تسهيل مشاركة المرأة الكاملة في جميع جوانب رياضة السيارات، بالإضافة إلى وضع استراتيجيات وسياسات لترويج تعليم وتدريب المرأة في رياضة السيارات.
وقالت رئيسة لجنة المرأة في الاتحاد الدولي للسيارات رندة النابلسي: "سنعمل من خلال لجنة المرأة على  تفعيل دورة العنصر النسوي في رياضة السيارات، حيث أن الاتحاد الدولي (فيا) يولي اهتماما كبيرا لتعزيز مشاركة المرأة في كافة المجالات في رياضة السيارات".
وأضافت: "طلبت من كافة الجان العاملة في رياضة السيارات، تزويد اللجنة بأسماء السيدات من أجل العمل على انخراطهن في عملية التطوير والبناء في رياضة السيارات، وتم تحديد شهر شباط (فبراير) لإقامة دورة للاسعافات الأولية، ودورة ثانية تدريبية للمراقبين سيتم تحديد موعد اقامتها لاحقا، ونتطلع بشكل جدي الى مشاركة العنصر النسوي في هاتين الدورتين وفي أي دورات متقدمة تنظمها الأردنية لرياضة السيارات، هناك بالفعل العديد من النساء الموهوبات المشاركات في رياضة السيارات، وسيتم من خلال برامج منظمة منحهن الفرصة للظهور في مجالات السيارات وتقليل الحواجز سوف يساعد في نمو الرياضة".
وشددت النابلسي على محورين، الأول يتمحور في مشاركة العنصر النسوي في سباقات السرعة والرمان الدولي، والثاني مشاركة المرأة في اللجان التنظيمية المشرفة على أنشطة رياضة السيارات بشتى أشكالها".
وفي هذا الخصوص أكدت أنه سيتم التنسيق مع وكلاء السيارات من أجل توفير سيارات للمتسابقات أثناء المشاركة في السباقات، يتم أرجاعها للوكلاء بعد أنتهاء الحدث، وسيتم الاعلان عن ذلك في كافة وسائل الاعلام، وتتيح هذه الخطوة لكافة الفتيات اللواتي يتمتعن بموهبة وقدرة على  قيادة السيارات المشاركة في سباقات للسرعة.
وسيتم قبل انطلاق أي سباق عقد دورة للسلامة العامة للمتسابقات الجدد الراغبات في المشاركة في السباقات يشرف عليها سائقون مختصون في مجال سباقات السرعة.
وأكدت النابلسي أنه سيتم تخصيص جوائز لفئة السيدات في سباقات السرعة والرمان الدولي.
وأشارت أن الأردن أول الدول المبادرة لتفعيل دور المرأة في رياضة السيارات وتشكيل لجنة تهتم بالدور الريادي الذي تلعبه المرأة في السباقات والامور التنظيمية.
وقال الرئيس التنفيذي للأردنية لرياضة السيارات: "سيتم العمل على تفعيل لجنة المرأة في رياضة السيارات، من أجل انخراطها في منظومة التطوير والابداع، كما سيتم التركيز على المشاركة النسوية في أنشطة رياضة السيارات، وتعد هذه الخطوة مهمة جدا، للمرأة الأردنية، حيث سيتم توفير البيئة المناسبة لها من أجل احتلال مراكز ريادية في رياضة السيارات".

ayman.alkgateeb@alghad.jo

ayman.khateeb99@

التعليق