فنادق البترا تشكو من انتكاسة كبيرة

تم نشره في الأحد 1 شباط / فبراير 2015. 12:12 مـساءً
  • سائح في البترا -( تصوير امجد الطويل)

البترا- قال رئيس جمعية فنادق البترا فواز الحسنات، إن القطاع الفندقي في البترا يعاني من أزمات متتالية رافقتها احداث سياسية دولية وإقليمية أدت الى انتكاسات كبيرة للقطاع على المستوى الوطني بشكل عام، معتبرا مدينة البترا وفنادقها الاكثر تأثرا مقارنة مع بقية الاماكن السياحية في المملكة.

وكشف الحسنات في رسالة وجهها، اليوم الاحد، لرئيس مجلس مفوضي سلطة اقليم البترا التنموي السياحي وحصلت (بترا) على نسخة منها، عن معاناة كبيرة للقطاع السياحي في البترا، مبينا ان استدامة عمل الفنادق السياحية فيها باتت تشكل خسارة كبيرة ومؤكدة لاصحابها جراء تدني المداخيل وارتفاع كلف التشغيل.

وبين ان ستة فنادق في البترا من مختلف التصنيفات، بينها فندق من فئة خمس نجوم، اغلقت ابوابها اخيرا واضطرت الى تسريح موظفيها، ما تسبب في حرمان عدد كبير من العائلات من دخلها الشهري وبات اربابها دون فرص عمل.

ودعا الحسنات الحكومة الى دعم القطاع السياحي في البترا والمتضررين من خسائره اسوة بالتعويضات الحكومية للمتضررين في حالات الجفاف من مربي الثروة الحيوانية والمزارعين في حالات الانجماد.

كما عرض رئيس جمعية الفنادق لعدد من اسباب معاناة القطاع السياحي في البترا ومنها انشغال الجسم السياحي الاردني في صراعات داخلية تشوبها عمليات الشد والشد العكسي وعدم الالتفات الى مشاكل القطاع الرئيسة، وزيادة ظاهرة الإيواء خارج القانون في اقليم البترا، حيث يبيت معظم السياح في مغر وشقق فندقية وسكنية غير مرخصة يعتبرها اصحابها فنادق سياحية.

وأشار الى الضغوط التي يتعرض لها اصحاب المنشآت السياحية نتيجة الحجز على عقاراتهم وسياراتهم وممتلكاتهم من قبل ضريبة الدخل، اضافة الى تراكم اثمان الكهرباء ورفض شركة الكهرباء تقسيطها ولجوئها الى فصل الكهرباء عن الفنادق رغم وجود زبائن بداخلها، وكذلك زيادة تعرفة المياه للمنشآت السياحية.

وقال الحسنات ان هناك مشاكل اخرى عالقة تتعلق باجراءات ترخيص الفنادق بسبب تعدد المرجعيات وارتفاع الرسوم التي تتقاضاها هيئة تنشيط السياحة والتي تتجاوز الف دينار عن كل فندق، الى جانب رسوم صافي الدخل والتي تصل الى مبلغ 3 الاف دينار سنويا وبنسب تتراوح ما بين 1 و 2 بالمائة، في ظل معاناة القطاع السياحي من ظاهرة احتكار السائح في جميع تحركاته من قبل الادلاء السياحيين ووفقا للمنفعة الشخصية.

وعرض رئيس جمعية فنادق البترا لجملة من المقترحات والحلول لمشاكل القطاع السياحي في البترا، وتشمل الزام سياح اليوم الواحد بالمبيت في الفنادق او رفع سعر تذكرة دخولهم للموقع الاثري من 50 الى 90 دينارا في حال عدم المبيت، واقتطاع جزء من قيمة التذكرة لصالح الفنادق السياحية واعفاء الاخيرة من ضريبة الدخل ورسوم الترخيص والرسوم التي تدفع لهيئة تنشيط السياحة.

واقترح الحسنات كذلك ايجاد آلية مناسبة لاصحاب المنشآت السياحية لتقسيط أثمان المياه والكهرباء وتحويل المبالغ المرصودة لدى هيئة تنشيط السياحة الى سلطة اقليم البترا لدعم السياحة الداخلية وتحسين احوال الفنادق من خلال برامج تشجيعية مشتركة.

وحث رئيس الجمعية المكاتب السياحية على توجيه الحجوزات في البترا لفنادق ثلاث نجوم فما دون، مبينا ان الفنادق من فئة خمس نجوم كثيرا ما تخفض اسعارها في المواسم السياحية المتدنية ما يخرج الفنادق الصغيرة الاخرى من المنافسة.-(بترا)

التعليق